«كهرباء دبي» تدشّن 8 محطات تحويل رئيسية جديدة منذ مطلع 2020

سعيد الطاير

تواصل هيئة كهرباء ومياه دبي السير قدماً بمشاريعها التنموية، حيث دشنت ثماني محطات تحويل رئيسية جديدة منذ بداية هذا العام جهد 132/11 كيلوفولت بقدرة تحويلية 150 ميجافولت أمبير لكل محطة، وكابلات أرضية جهد 132 كيلوفولت بطول 16 كيلومتراً لربطها بمختلف مناطق دبي لضمان كفاءة واعتمادية وتوافرية شبكة نقل الكهرباء ذات الجهد العالي 132 كيلوفولت فيها.

وقال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة: «يأتي تدشين المحطات الجديدة انسجاماً مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الإمارة، وتوافقاً مع حركة النمو الحضاري والعمراني المستمرة فيها، وبما يحقق الأهداف الاستراتيجية لرؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021، ومئوية الإمارات 2071 لجعل دولة الإمارات العربية المتحدة من أفضل الدول في العالم. وانطلاقاً من رؤيتنا في أن نكون مؤسسة رائدة عالمياً مستدامة ومبتكرة، نسهم في تعزيز البنية التحتية والمرافق الخدمية في إمارة دبي وفق أعلى المعايير العالمية، بما ينسجم مع دفع عجلة اقتصاد دولة الإمارات إلى الأمام وترسيخ مكانتها كمركز اقتصادي عالمي رائد».

وأضاف معاليه: «يجري بناء محطات نقل الطاقة وفق أعلى معايير الجودة والسلامة، وتحتوي على أحدث التقنيات الرقمية الخاصة بمحطات التحويل، بما يسهم في دعم اعتمادية وكفاءة عمل هذه المحطات لتخدم خطط دبي العمرانية والاقتصادية الطموحة».

وبلغت التكلفة الإجمالية لهذه المشاريع نحو 850 مليون درهم، وبذلك ارتفع عدد المحطات الرئيسية جهد 132/11 في شبكة نقل الكهرباء إلى 293 محطة. كما تقوم الهيئة بتنفيذ الاختبارات النهائية لما يقارب 12 محطة نقل جهد 132/11 كيلوفولت لتدشينها خلال الربع الثاني من العام الحالي، بتكلفة تقديرية تصل إلى 1.5 مليار درهم. ومع تدشين هذه المحطات سيصل عدد المحطات جهد 132/11 في الشبكة إلى 305 محطات، وذلك لتأمين الطلب المتنامي على الطاقة الكهربائية لمختلف الاستخدامات، ويضمن استمرار واستقرار الإمدادات إلى مختلف المستهلكين في كافة الأوقات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات