الطلبة العائدون: ملتزمون بالمنازل

أكد عدد من الطلاب المواطنين العائدين إلى الإمارات وخضعوا لفترة الحجر الصحي، أنهم سوف يقومون بالتطوع مع فريق وزارة الصحة للتصدي لفيروس كورونا المستجد، مشيرين إلى التزامهم التام بالحجر المنزلي مدة 14 يوماً.

ونشرت وزارة الصحة ووقاية المجتمع على موقعها الرسمي فيديو يتضمن لقاءات مع عدد من الطلاب المواطنين العائدين إلى دولة الوطن بعد خضوعهم لفترة الحجر الصحي.

وأعرب الطلاب مريم خالد الرزوقي، وعيسي أحمد البلوشي الرزوقي، وعلياء محمد شدادر الرزوقي، ويوسف عبدالغفور التميمي الرزوقي، وحصة صلاح الأنصاري، طلاب الطب بالكلية الملكية للجراحين في أيرلندا، عن سعادتهم بالعودة بسلامة الله إلى حضن الإمارات الدافئ.

وأكدوا لـ«البيان» أنه منذ لحظة الوصول خضعوا جميعاً للفحص اللازم للكشف عن فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، والنتيجة ظهرت سالبة لهم جميعاً، لافتين إلى التزامهم التام الحجر المنزلي مدة 14 يوماً، وتنفيذ جميع التعليمات التي تم إبلاغهم بها وذلك لمصلحتهم وحماية لأقاربهم وعائلاتهم.

وكشف الطلاب العائدون أنهم سوف يقومون جميعاً بالتطوع مع فريق وزارة الصحة ووقاية المجتمع بعد نهاية فترة الحجر المنزلي، بهدف دعم المنظومة الطبية في الدولة ومساعدة الكوادر الصحية العاملة في التصدي لفيروس كورونا. وأكدوا أن هذا هو الوقت المناسب لرد الجميل لدولة الإمارات وخدمة الوطن، فيجب أن تكون لدينا النظرة الإيجابية لمواجهة التحديات، وأن نكون جميعاً مُتحدين صفاً واحداً لمواجهة الوباء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات