مدير «إسعاف دبي» لـ «البيان»: 25 سيارة إسعاف للتعامل مع حالات كورونا»

أعلنت مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، عن إطلاق مبادرة التعقيم الذاتي لجميع العاملين في المؤسسة، وذلك كأول مؤسسة إسعافية، بهدف حماية ووقاية المسعفين وعائلاتهم، إضافة إلى توفير الكاشفات الحرارية في سكن المسعفين، لوقاية أطقمها وأسرهم من جميع أنواع الفيروسات التي تمتاز بشدة وسرعة انتقالها بين الأفراد، إضافة إلى تخصيص 25 سيارة إسعاف، للتعامل مع الحالات المشتبه بها والمؤكدة، المصابة بفيروس «كورونا» المستجد «كوفيد 19».

وقال خليفة الدراي، المدير التنفيذي للمؤسسة لـ «البيان»، إن فكرة ممر التعقيم الذاتي، تم تنفيذها بالتعاون مع القطاع الخاص في دبي، حيث تم تصنيع وتركيب ممر التعقيم خلال 48 ساعة، لافتاً إلى أن جميع المسعفين يتم تعقيمهم بالكامل من الرأس وحتى القدم، يومياً، قبل مباشرتهم العمل، وبعد انتهاء فترة عملهم، وقبل الدخول إلى السكن، في مدة زمنية لا تتعدى 15 ثانية، لوقايتهم وأفراد أسرهم من الفيروسات والميكروبات المعدية، التي قد تنتقل لهم أثناء تأديتهم مهام عملهم.

وأوضح المدير التنفيذي، أن المؤسسة نفذت خطة متكاملة للإسعاف في حالات الطوارئ، وتم تخصيص 150 سيارة، للتعامل مع جميع الحالات الطارئة، وتغطي جميع مناطق دبي، إضافة إلى 25 سيارة، تم تخصيصها للتعامل مع الحالات المشتبه بها أو المؤكدة، بإصابتها بفيروس «كورونا» المستجد «كوفيد 19».

وأثنى خليفة الدراي على تفاعل رجال المال والأعمال والشخصيات الوطنية، ودعمهم لمؤسسة الإسعاف، لافتاً إلى أن المؤسسة تسلمت 25 سيارة إسعاف مزودة ومجهزة بأحدث التجهيزات والمعدات الطبية، كما أن هناك 35 مسعفاً من مستشفيات القطاع الخاص يقومون بمساعدة كوادرنا الإسعافية، التي تعمل على مدار الساعة دون ملل أو كلل، لتقديم أفضل الخدمات الإسعافية لكافة المواطنين والمقيمين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات