«إصلاحية دبي» تنظم محاضرات تدريبية عن بعد للنزلاء

علي الشمالي

قال العميد علي محمد الشمالي، مدير الإدارة العامة للمؤسسات العقابية والإصلاحية في شرطة دبي، إن المؤسسات العقابية تلعب دوراً حيوياً في تأهيل النزيل، من خلال توفير برامج تعليمية وثقافية وتدريبية ورياضية، تساعده على الاندماج في المجتمع، ما يدل على الإرادة والعزيمة الأكيدة في الأخذ بمشعل الإصلاح دون الرجعة فيه.

جاء ذلك خلال افتتاح المحاضرات التدريبية عن بعد لبرنامج (12 خطوة) للنزلاء، الذي تُشرف عليه هيئة تنمية المجتمع بدبي، بالتعاون مع الإدارة العامة للمؤسسات، وذلك عن طريق الاتصال المرئي المباشر مع مدربي هيئة تنمية المجتمع، وذلك في قاعة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للابتكار والتميز.

وأكد العميد الشمالي حرص القيادة العامة لشرطة دبي على تأهيل وتدريب النزلاء، من خلال شعارها «الإنسان قبل المكان»، من خلال إعداد الخطط والبرامج التطويرية والدورات، التي تدعم عملية تأهيل وإصلاح النزلاء بالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين.

مشيراً إلى أن دور المؤسسات العقابية لا يقتصر فقط على عزل الجاني عن المجتمع، بل أصبح دورها يتمثل في إصلاحه وتأهيله لحياة اجتماعية شريفة، لذلك عمدت الإدارة العامة على توفير كل الإمكانات للنزيل لاستغلال طاقته من خلال تنفيذ البرامج التعليمية والتدريبية في العديد من المجالات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات