216 مليوناً إنفاق«بيت الخير» على مشاريع 2019

«بيت الخير» حريصة على تحقيق نمو سنوي في الأعمال الخيرية والإنسانية | من المصدر

أعلنت جمعية بيت الخير في دبي، أن إجمالي الإنفاق على مشاريعها العام الماضي بلغ نحو 216 مليون درهم، بزيادة 23.5 مليون درهم عن العام الذي سبقه.

وأوضح عابدين طاهر العوضي، المدير العام، أن مجموع الإنفاق العام الماضي كان عبارة عن 100 مليون و 300 ألف درهم من أموال الزكاة، بنسبة 46.4 % بينما بلغ ما أنفق من أموال الصدقات 115 مليوناً و 800 ألف درهم بنسبة 53.6% من الإجمالي العام.

وقال العوضي إن هذه الأرقام تعكس النمو الذي تحقق في عمل «بيت الخير» الإنساني، واستمرار نهج الجمعية في السنوات الأخيرة في تطوير أدائها وعطائها، حيث بلغ مجموع ما أنفقته الجمعية خلال السنوات الخمس الأخيرة ملياراً و18.2 مليون درهم، مؤكداً أن الجمعية ماضية في نهجها الملتزم بما جاء في البند التاسع من وثيقة الخمسين، والقاضي بتحقيق نمو سنوي في الأعمال الخيرية والإنسانية، يواكب النمو الاقتصادي ويباركه.

دعم شهري للأسر

تفصيلاً قال العوضي: «تنفق الجمعية على المستفيدين من خلال حزمة من البرامج والمشاريع التي تحقق التكافل المجتمعي، وتسعى لإسعاد أكثر الناس حاجة، وقد كان برنامج «أمان» أكبرها، حيث أنفق 64 مليون درهم، توزعت على مشروع الدعم الشهري للأسر، الذي تقدمه الجمعية شهرياً لحوالي 5120 أسرة».

وتابع «أنفق مشروع الدعم النقدي الشهري خلال 2019 مبلغ 45.2 مليون درهم، وبلغ إنفاق مشروع الدعم العيني الشهري 7.2 ملايين درهم، بالإضافة إلى 10.1 ملايين درهم، أنفقتها الجمعية على مشروع الدعم النقدي الشهري لأسر الأيتام، فيما بلغ الإنفاق على مشروع الدعم النقدي الشهري لأصحاب الهمم 1.3 مليون درهم.

تحسين الحياة

كما أشار المدير العام إلى برنامج «حافز»، الذي يسعى للارتقاء بمعاش الأسر وتحسين حياتها وتعليم أبنائها، من خلال مشروع دعم الإسكان الذي أنفق 12.2 مليون درهم، ومشروع المستلزمات المنزلية الذي أنفق 2.7 مليون درهم، ومشروع صيانة منزل محتاج الذي أنفق 1.7 مليون درهم لصيانة منازل المحتاجين.

وأضاف العوضي بأن «بيت الخير» ساهمت أيضاً في دعم الاحتياجات التعليمية لأبناء الأسر بقيمة 8.4 ملايين درهم، من خلال توفير القرطاسية بقيمة 2.8 مليون درهم، وتسديد الرسوم عن الطلبة المعسرين من خلال مشروع «تيسير» لدعم الطلبة، الذي يعنى أيضاً بتقديم المساعدات للطلبة الجامعيين بقيمه 5.6 ملايين درهم.

برنامج «فرحة»

وأكد العوضي أن الجمعية تولي دعم الأسر في رمضان والأعياد والمناسبات عناية خاصة، من خلال برنامج «فرحة»، الذي أنفق 12.8 مليون درهم على مشروع المير الرمضاني، ووزع زكاة فطر بقيمة 2 مليون درهم، 26.5 مليون درهم عيديات و1.8 مليون درهم كسوة ملابس، وتوزيع 705 آلاف وجبة للصائمين.

مليون و300 ألف وجبة

وأفاد العوضي أن برنامج فرحة توسع في عام التسامح بالإنفاق على مشروع الطعام للجميع، والذي يستفيد منه الآلاف من العمال المقيمين من مختلف الجنسيات، حيث بلغ إجمالي الوجبات التي وزعتها الجمعية عام 2019 أكثر من مليون وثلاثمئة وجبة.

برنامج فزعة

وختم العوضي: «بالإضافة إلى ما سبق من تقديم مساعدات شهرية وموسمية لحوالي 5120 أسرة، تقدم الجمعية المساعدة للأسر التي تشكو من عجز طارئ، أو كربة تنغص عيشها لعجزها عن دفع تكاليف الخروج من محنتها، من خلال مشروع برنامج «فزعة»، الذي بلغ إنفاقه أكثر من 34 مليون درهم، من خلال مشروع المساعدات الطارئة، الذي أنفق 22.2 مليون درهم، ومشروع علاج لدعم المرضى المقيمين بقيمة 6.4 ملايين درهم، ومشروع الغارمين، الذي سدد مديونيات عن المستفيدين بقيمة 5.5 ملايين درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات