«الاتحادية للموارد البشرية» تكثف جهود استمرارية الأعمال

في إطار جهود الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية الرامية إلى الحفاظ على سلامة موظفي الحكومة الاتحادية، وتطبيقاً لما جاء في دليل العمل عن بُعد في الحكومة الاتحادية، اتخذت الهيئة سلسلة خطوات وإجراءات احترازية، من شأنها المساعدة على حماية موظفي الحكومة الاتحادية عموماً، وموظفيها على وجه الخصوص.

ولعبت الهيئة دوراً فاعلاً في تعزيز جهود الدولة الرامية لحماية موظفي الحكومة الاتحادية، حيث اتخذت سلسلة خطوات عملية، على مستوى الحكومة الاتحادية منذ اليوم الأول لتحرك الحكومة، كان من شأنها حماية الموظفين، وضمان استمرارية الأعمال وتقديم الخدمات على مستوى الوزارات والجهات الاتحادية، في بيئة عمل آمنة وسليمة، مستفيدة بذلك من البنية التحتية التكنولوجية، والأنظمة الذكية والإلكترونية المتوفرة لديها.

ومن أبرز الخطوات العملية في هذا الإطار، إعداد دليل العمل عن بُعد في الحكومة الاتحادية والإرشادات الإجرائية في الظروف الطارئة، والذي أصدرته الهيئة بالتعاون مع وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، وذلك في أعقاب إعلان حكومة الإمارات عن البدء بتطبيق العمل عن بعد لبعض الفئات الوظيفية في الحكومة الاتحادية.

ويهدف دليل العمل عن بُعد إلى الحفاظ على سلامة الموظفين، وتمكين الجهات الاتحادية من تطبيق قرار العمل عن بُعد الذي صدر مؤخراً عن حكومة دولة الإمارات، وضمان استمرارية تأدية الأعمال وتقديم كافة الخدمات الحكومية في ظل الظروف الطارئة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات