مواكبة للمرحلة وتكثيفا للمحتوى الرقمي التوعوي

"البيان" في عدد موحد حتى إشعار آخر

صدرت النسخة الورقية من صحيفة "البيان" اليوم، بعدد موحد، يضم ملحقي "الاقتصاد" و"الرياضة". وأعلنت إدارة الصحيفة أن هذا الإجراء سيستمر حتى إشعار آخر.

وتواكب الصحيفة المستجدات الراهنة عبر توظيف كل أدواتها التحريرية والتكنولوجية والفنية والإدارية من أجل تكثيف المحتوى الذي ينشر عبر موقعها الالكتروني والمنصات الرقمية. لتقديم محتوى نوعي لرفع مستوى الوعي ومواجهة الشائعات ونقل الصورة الصحيحة دون تهويل.

وعلى مدار الساعة تنشر "البيان" تقارير وصورا ومقاطع مصورة وبيانات متحركة، تبقي جمهورها على اطلاع لحظة بلحظة بآخر المستجدات في ملف مواجهة فيروس "كورونا" المستجد، على جميع الصعد، محليا وإقليميا وعالميا.

وتواكب "البيان" التطورات أولا بأول، واضعة في الأولوية حاجة جمهورها الى تلقي المعلومة الدقيقة الموثقة أولا بأول من الجهات المسؤولة والخبراء المرخصين. وتعبر عن التزامها بدورها الوطني في القيام بالواجب الإعلامي الذي تحتمه المرحلة، ومن هنا جاء قرار تكثيف انتاج المحتوى الرقمي ونشره عبر منصاتها كافة.

يذكر أن "البيان" سبق لها أن رسخت قاعدة العدد الموحد في الميدان الإعلامي في مناسبات وظروف عدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات