«فارس» يخفض المحادثة لموظفي «الاتصال» %95

كشفت بلدية دبي أن نظام الموظف الافتراضي «فارس» الذي أطلقته في يونيو 2019، أسهم في انخفاض المحادثة المباشرة لموظفي مركز الاتصال منذ تدشين النظام بنسبة 95 %، وأن نسبة المحادثات الواردة باللغة الإنجليزية بلغت 79%، فيما بلغ إجمالي عدد المحادثات الواردة منذ تدشين الخدمة حتى الشهر الجاري 30 ألف محادثة، بينها: 22 ألفاً و641 محادثة باللغة العربية، و7360 محادثة باللغة العربية، وبلغ إجمالي الأسئلة الواردة 53 ألفاً و817 سؤالاً.

وأكدت بلدية دبي أنه تماشياً مع استراتيجية الإمارات الوطنية للذكاء الاصطناعي 2031، وخطة دبي الذكية 2021، ومن منطلق حرص بلدية دبي على تقديم الخدمات اعتماداً على حلول الذكاء الاصطناعي بما يسهم في ترشيد النفقات وتعزيز الإيرادات وإسعاد المتعاملين، جاء إطلاق نظام الموظف الافتراضي «فارس»، الذي يهدف إلى إسعاد المتعاملين بتوفير إجابات لحظية وموحدة لاستفسارات المتعاملين، ويتميز «فارس» بقدرته على التعلم واستيعاب احتياجات المتعاملين بناءً على استفساراتهم، وتحليلها وفقاً للمعطيات والبيانات المتوفرة وتقييمها، ومن ثم اتخاذ القرار اللازم للإجابة والرد بشكل دقيق وتلقائي، حيث يتم توفير إجابات فورية لجميع الخدمات.

وأسهم النظام منذ إطلاقه في خفض أعداد المحادثة المباشرة الواردة لموظفي مركز الاتصال بشكل كبير، كما لوحظ أن المتعاملين يفضلون استخدام نظام الموظف الافتراضي «فارس»، حيث تبين وجود انخفاض في أعداد المكالمات الواردة لمركز الاتصال خلال النصف الثاني من عام 2019.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات