«الاقتصاد» تدعم سلع رمضان في مراكز البيع الكبرى بـ 400 مليون درهم

هاشم النعيمي

كشفت وزارة الاقتصاد أمس عن اتفاقها مع مراكز البيع الكبرى على تقديم 400 مليون درهم دعماً لسلع شهر رمضان المقبل، يتم تقديمها عبر تخفيضات على أسعار مئات الأصناف من السلع الغذائية والاستهلاكية بنسب تصل إلى %90، وفقاً للدكتور هاشم النعيمي مدير إدارة حماية المستهلك والمنافسة بوزارة الاقتصاد.

وتفصيلاً، أشار النعيمي إلى أن الوزارة عقدت مؤخراً اجتماعات مع الموردين ومختلف منافذ البيع في الدولة وتم الاتفاق على تخصيص مبالغ مالية لدعم السلع في رمضان بقيمة تصل إلى 400 مليون درهم يتم تقديمها عبر عروض وتخفيضات تصل في بعض الأصناف إلى 90%، إضافة إلى طرح نوعين السلال الرمضانية وتفعيل المبادرات السابقة واستمرارها حتى نهاية العام وتشمل «تثبيت 6 آلاف صنف من السلع الغذائية والاستهلاكية»، وسلع البيع بسعر التكلفة والبيع بسعر أقل من التكلفة وزيادة أجهزة كاشف السعر.

ونوه إلى أن هذه الاجتماعات تأتي في إطار استعدادات الوزارة لشهر رمضان المقبل، مؤكداً جاهزية خطة الوزارة لاستيراد السلع والخضراوات والفواكه من أسواق جديدة، ونوه النعيمي إلى أن منافذ البيع تعهدت بتوفير السلع الأساسية والرمضانية بكميات كبيرة وبأسعار تنافسية، مطالباً المستهلكين وزوار منافذ البيع بالتواصل مع مركز اتصال حماية المستهلك على رقم 600522225.

مخزون

وأكد النعيمي أن الأسواق لن تشهد نقصاً من أي صنف من السلع، مشدداً على زيادة المخزون من الخضراوات والفواكه إلى 150 ألف طن العام الجاري، مقابل 130 ألف طن معدل المخزون العام الماضي بزيادة 20 ألف طن بنسبة نمو 15.4%.

ونوه إلى أن الوزارة راجعت خلال اجتماعها مع الموردين مؤخراً، أسواق الواردات السلعية، لافتاً إلى توفير السلع بكميات كبيرة استعداداً لشهر رمضان، وكذلك الورقيات وعدم زيادة الأسعار لأي سلعة إلا بعد موافقة كتابية من اللجنة العليا لحماية المستهلك وتقديم طلب زيادة السعر إلى اللجنة العليا من خلال وزارة الاقتصاد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات