شرطة أبوظبي تثمن توجيهات إجلاء الرعايا للمدينة الإنسانية

ثمن اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي، قائد عام شرطة أبوظبي، توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأوامر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بإجلاء رعايا عدد من الدول الشقيقة والصديقة من مقاطعة هوباي الصينية بؤرة تفشي وباء كورونا المستجد «كوفيد – 19» ونقلهم إلى «المدينة الإنسانية» في أبوظبي والتي توفرت فيها كافة التجهيزات والمستلزمات الضرورية لإجراء الفحوص الطبية اللازمة لرعاية الدول الذين تم إجلاؤهم، والاطمئنان لسلامتهم ووضعهم.

وأوضح أن هذه المبادرة الإنسانية ليست بغريبة على الإمارات وتعتبر امتداداً لنهج الخير والعطاء الذي أرساه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والذي امتدت أياديه البيضاء بالخير لتبني مدرسة أو مسجداً أو مستشفى أو مدينة سكنية أو تمسح دمعة أو تطعم جائعاً، وذلك من خلال أبنائه ومؤسساته الخيرية التي أنشأها وعمل على أن يكون هذا النهج الخيري هو نهج الدولة، فكان يوجه دائماً إلى الخير أينما وجد ويعمل دائماً على أن تكون الإمارات سبّاقة لدرء الكوارث ومساعدة المحتاجين.

وأشار إلى أن هذه المبادرة تأتي في إطار النهج الإنساني الذي تنتهجه الدولة في الوقوف مع الأشقاء والأصدقاء ومد يد العون والمساعدة لهم في الظروف الصعبة لتضيف إنجازاً جديداً لإنجازاتها الرائدة والعديدة في العمل الإنساني لتعزيز قيم المحبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات