«واجب التطوعية»: الإمارات نموذج عالمي في الإنسانية

قال الشيخ خليفة بن محمد بن خالد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة جمعية واجب التطوعية، إن دولة الإمارات نموذج عالمي في الإنسانية، معبّراً عن عظيم امتنانه للقيادة الرشيدة لنقل رعايا الدول الشقيقة والصديقة من مقاطعة هوبي الصينية إلى «المدينة الإنسانية» في العاصمة أبوظبي ليتلقوا أفضل أنواع الرعاية الصحية لهم، وتأمين عودتهم إلى بلدانهم.

وأضاف أن الاستجابة الإماراتية السريعة لإجلاء العالقين من المقاطعة الصينية، بالتنسيق مع حكوماتهم، تؤكد الثقة المطلقة بإنسانية الإمارات التي طالما آمنت بوحدة المصير الإنساني، والوقوف إلى جانب الأشقاء والأصدقاء في مواجهة الأزمات، لافتاً إلى ما يبذله الوطن من جهود صحية ومؤسسية، وفق أرقى المعايير العالمية في التصدي لفيروس «كورونا» لضمان صحة المواطنين والمقيمين والزوار.

وأثنى على الجهود المباركة لأبناء هذا الوطن المعطاء الذين هبّوا للتطوع وتقديم العون والمساعدة للأشقاء والأصدقاء، ما يرسّخ التفرّد الإنساني لدولة الإمارات على الساحة الدولية، ويعكس الصورة الحقيقية لثوابت المجتمع الوطني، التي تنسجم مع النهج الذي كرّسه المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيّب الله ثراه»، ومشى على خطاه حكّامنا الأوفياء الذين يقدمون أنبل الصور الإنسانية وأعظمها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات