صحة دبي لـ«البيان»: خطر الإصابة بكورونا نتيجة ملامسة العملات أو بطاقات الائتمان ضعيف للغاية

أكدت هيئة الصحة في دبي، أن خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد نتيجة ملامسة العملات المعدنية أو الأوراق النقدية أو بطاقات الائتمان، ضعيف للغاية، إذا تم التقيد بقواعد نظافة اليدين على النحو الصحيح وبشكل متكرر باستخدام مطهّر كحولي لليدين أو غسلهما بالماء والصابون.

وقال الدكتور وليد حسن الفيصل استشاري طب الأسرة لـ «البيان»: «إن المعلومات الأولية تشير إلى أنه يمكن لفيروس كورونا المستجد أن يبقى حيا على الأسطح لبضع ساعات أو أكثر، ويمكن أن يتعرض شيء ما للتلوّث بفيروس كورونا المستجد عن طريق شخص مصاب بالعدوى في حال سعاله أو عطسه أو ملامسته له. ويكون خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد نتيجة ملامسة الأشياء، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية».

وأضاف: «يمكن للقطيرات التي يفرزها شخص ما عند السعال أو العطس أن تنقل فيروس كورونا المستجد لمسافة قد تصل إلى 8 أمتار، وبالتالي فان الوقاية من أي فيروس من فيروسات الجهاز التنفسي، تتمثل في تجنّب المخالطة الوثيقة مع أي شخص مصاب بالحمى والسعال، وتنظيف اليدين بشكل متكرر باستخدام مطهّر كحولي لليدين أو غسلهما بالماء والصابون».

وأشار إلى «أن فيروس كورونا الذي يعد من فيروسات الجهاز التنفسي لا ينتشر عن طريق الهواء لمسافات طويلة، وإنما ينتقل أساساً عن طريق القطيرات التي يفرزها شخص مصاب أثناء السعال أو العطس، أو عن طريق قطيرات اللعاب أو إفرازات الأنف. ولا يمكن أن تُنقل هذه القطيرات بالهواء لمسافة بعيدة بسبب ثقلها. ويمكن أن يُصاب الشخص بالعدوى أيضاً نتيجة لمسك العينين أو الفم أو الأنف بعد ملامسة سطح ملوث. ولحماية نفسك، نظّف يديك بشكل متكرر باستخدام مطهّر كحولي لليدين أو اغسلهما بالماء والصابون، كما لا ينتقل عن طريق البعوض».

وأوضح الدكتور الفيصل أن المرض يمكن أن يصيب الأشخاص من جميع الأعمار، لكن كبار السن والأشخاص المصابين بحالات مرضية سابقة (مثل الرَبْو، وداء السُكَّري، وأمراض القلب) هم الأكثر عُرضة للإصابة بالمرض أكثر من الأطفال، وتنصح منظمة الصحة العالمية الأشخاص من جميع الأعمار باتباع الخطوات اللازمة لحماية أنفسهم من الفيروس، مثل غسل اليدين جيداً والنظافة التنفسية الجيدة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات