تحت رعاية محمد بن راشد.. ينطلق 10 مارس

50 خبيراً في المساعدات الإنسانية يبحثون في «ديهاد» تحديات الإغاثة والتطوير

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، وبدعم من مجلس دبي لمستقبل العمل الإنساني، تنطلق فعاليات الدورة الـ 17 من مؤتمر ومعرض دبي الدولي للإغاثة والتطوير - ديهاد في الفترة من 10 إلى 12 مارس المقبل في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، فيما يستقطب الحدث هذا العام أكثر من 6,000 زائر ومشارك من أكثر من 84 دولة على مدار 3 أيام.

بينما يستضيف المؤتمر أكثر من 50 خبيراً في مجال المساعدات الإنسانية من المنطقة والعالم لمشاركة أفكارهم وخبراتهم حول التحديات الإنسانية الملحة في أفريقيا، كما سيشهد هذا التجمع الإنساني الأبرز 8 جلسات غنية و14 ورشة عمل متخصصة حول الأساليب الجديدة المتبعة في تلبية احتياجات الأفراد الذين يرزحون تحت الظروف الصعبة في القارة الأفريقية.

ويقام هذا الحدث الإنساني الهام هذا العام تحت شعار «الإغاثة، أفريقيا محوراً»، ويهدف إلى تسليط الضوء على التحديات التي تواجه الأفراد والمجتمعات في أفريقيا والتطرق إلى احتياجات العاملين في قطاع الإغاثة والتطوير الذين يعانون من ظروف صعبة خلال قيامهم بعملهم في أفريقيا.

ويأتي مؤتمر ومعرض «ديهاد» في الوقت الذي تواجه فيه القارة الأفريقية التي يقدر عدد سكانها بحوالي 1.3 مليار شخص في 54 دولة تحديات إنسانية متعددة بين نزاعات وكوارث وهجرة قسرية وأزمات لاجئين ونقص في التغذية وتغير في المناخ ونزوح داخلي، ما يؤثر سلباً على موارد هذه القارة.

ومع توقع البعض بأن يصل عدد سكان القارة إلى 2.4 مليار بحلول عام 2050 يهدف مؤتمر ومعرض «ديهاد» إلى تسليط الضوء على أبرز التحديات التي تواجهها القارة السمراء.

محاور

ويركز مؤتمر ومعرض ديهاد في دورته الـ 17 على موضوع «الإغاثة، أفريقيا محوراً» من خلال عدد من الجلسات مثل موضوع «تأثير النزاعات والأزمات الإنسانية في أفريقيا»، و«تأثير التَّغَيُّر المناخي على أفريقيا»، و«أفريقيا: النمو السكاني والتحضر والتعليم وفرص العمل»، و«المعونات الإنسانية والتحويلات المالية والتجارة والاستثمارات والنمو الاقتصادي»، و«تشكيل المستقبل الأفريقي: أهداف التنمية المستدامة وما بعدها»، و«الموارد الطبيعية ومصادر المياه والطاقة والأرض في أفريقيا»، و«التحديات الصحية الحالية والمستقبلية في أفريقيا» وغيرها من الموضوعات.

جناح الأمم المتحدة

لأول مرة يستضيف مؤتمر ومعرض ديهاد «جناح الأمم المتحدة» والذي يضم عدداً من وكالات ومنظمات الإغاثة والتطوير العالمية البارزة والتابعة للأمم المتحدة.

كما يضم معرض ديهاد هذا العام منصة ديهاد للأعمال، والتي يشارك فيها نحو 65 مشترياً من وكالات الأمم المتحدة والمؤسسات والجمعيات الخيرية من مختلف أرجاء العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات