اشيا تايمز: الإمارات تقود الطريق في مكافحة كورونا

أفادت صحيفة "اشيا تايمز" أن الإمارات تعاملت مع انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد 2019»، على نحو مثالي، وكان يتعين على الدول الآسيوية انتهاجه منذ بداية تفشي الفيروس.

ونشرت الصحيفة، التي تصدر من هونغ كونغ، تقريراً خاصاً أمس بعنوان "الإمارات تقود الطريق في مكافحة توابع كورونا المستجد".

وأكد التقرير أن وزراء الصحة في دول الخليج العربي أشادوا بالاستجابة السريعة للإمارات بعد ظهور فيروس كورونا المستجد.

وأضاف أن الإمارات نجحت في أن تطبق وبكفاءة عالية مجموعة من التدابير بُغيَة التحكم في الفيروس والحيلولة دون انتشاره.

وأوضح التقرير أن هذه التدابير أثبتت نجاحها، ذلك أن الإمارات شهدت حتى الآن عدداً قليلاً من حالات الإصابة بالفيروس. وعلاوة على ذلك، فمن غير المرجح أن يرتفع هذا العدد، وذلك بفضل التدابير الناجحة.

وتطرق التقرير إلى وصف الجوانب الفنية للتدابير التي اتخذتها الإمارات، فذكر أنها زودت غرف الحجر الصحي للمصابين بالفيروس داخل المستشفيات بتهوية تضمن دخول الهواء إلى الغرف وعدم خروجه منها، وهي استراتيجية ساهمت بفعالية في تقليل انتشار الفيروس إلى أدنى حد ممكن. 

ونوه التقرير إلى أن الإمارات من الدول القليلة جداً في العالم التي تبنت هذه الاستراتيجية الناجحة.

وأشار التقرير إلى المزيد من التدابير الاستباقية، التي اتخذتها الإمارات لمنع انتشار الفيروس، مؤكدا أن هذه الجهات لم تقتصر على القطاع الحكومي فحسب، بل إن هناك جهات خاصة وشركات ساهمت أيضاً في جهود احتواء الفيروس.

وأشار التقرير في ختامه إلى أن الإمارات نجحت في الاحتفاظ بقوة اقتصادها، وخاصة قطاع السياحة، بمنأى عن التأثيرات السلبية لانتشار الفيروس، وهو ما يعد درساً يتعين على الدول الأخرى أن تتعلمه.

وذكر التقرير أن شركة «جروب 24» للتقنية، طورت حاسوباً ذا إمكانيات فائقة، بُغيَة مساعدة الباحثين في مساعيهم لمكافحة فيروس كورونا المستجد. وعلاوة على ذلك، فإن الشركة التي طورت خلال السنوات الأخيرة حلولاً للذكاء الاصطناعي، تعمل حالياً على تزويد الباحثين بأدوات لفحص الفيروس، وتشخيصه وتطوير أمصال واقية منه.

كلمات دالة:
  • فيروس كورونا،
  • كوفيد -19،
  • الإمارات ،
  • هونغ كونغ،
  • اشيا تايمز
طباعة Email
تعليقات

تعليقات