مناقشة مبادرة تطبيق الذكاء الاصطناعي في الأدلة الجنائية بدبي

ترأس معالي اللواء عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، الاجتماع الدوري لمجلس القيادات التنفيذية في شرطة دبي، وذلك في نادي الضباط بمنطقة القرهود، لمناقشة نتائج مشروع وحدة الكلاب البوليسية المركزية، إلى جانب مناقشة مبادرة تطبيق الذكاء الاصطناعي في عمل الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة.

حضر الاجتماع اللواء الدكتور أحمد عيد المنصوري، مدير الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة، واللواء عبد الله علي الغيثي، مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، واللواء المهندس كامل بطي السويدي، مدير الإدارة العامة للعمليات، وعدد من مديري الإدارات العامة والفرعية، حيث ناقش المجتمعون قرارات الاجتماع السابق، والبرامج والخطط المطروحة للتنفيذ، وآخر المستجدات الإدارية.

حملات توعوية

كما اطلع المجتمعون على نتائج الزيارة التي قام بها وفد من الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة إلى مطار هيثرو في المملكة المتحدة، وزيارة وفد من الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية إلى المملكة العربية السعودية الشقيقة، إلى جانب مراجعة تقرير خاص من الإدارة العامة للتميز والريادة حول الريادة في العمل الشرطي.

واستمع المجتمعون إلى شرح حول الحملات التوعوية التي نفذتها إدارة التوعية الأمنية في الإدارة العامة لإسعاد المجتمع في شرطة دبي خلال العام الماضي 2019 والنتائج التي حققتها في توعية أفراد المجتمع، إلى جانب الاستماع على شرح حول جهود فريق الأزمات والكوارث في شرطة دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات