محمد عسّاف يصدح بأجمل أغانيه في خاتمة «صناع الأمل»

يستعد الفنان الفلسطيني محمد عساف لإحياء حفل تكريم صنّاع الأمل، أكبر مبادرة إنسانية من نوعها لتكريم أصحاب العطاء على مستوى الوطن العربي، يوم 20 فبراير القادم في «كوكا كولا أرينا» في سيتي ووك بدبي، من خلال تقديم باقة من أجمل أغانيه، وذلك إلى جانب مجموعة كبيرة من النجوم والفنانين والمثقفين والإعلاميين ومشاهير التواصل الاجتماعي في العالم العربي.

وفي أمسية مميزة، سيستمتع الحضور مع أعمال محمد عسّاف الذي يغني مجموعة من أعماله التي لاقت نجاحاً جماهيرياً واسعاً، ليساهم في الحفل، الذي يكتسب طابعاً خيرياً، لتكريم أصحاب المشاريع الإنسانية التطوعية في العالم العربي وتسليط الضوء على صنّاع التغيير الإيجابي الذين يساهمون في بناء واقع أفضل للمجتمعات العربية، ومن المتوقع أن يصل الحضور في الحفل إلى 12 ألف شخص من مختلف أنحاء العالم العربي.

وسيتابع الجمهور استعراض قصص إنسانية مؤثرة وملهمة أبطالها هم المرشحون النهائيون في حفل التكريم، وسيتعرّف خلال الحفل على دورهم في خدمة القضايا النبيلة والنهوض بمجتمعاتهم. وسيختار الجمهور خلال الحفل «صانع الأمل» صاحب أكثر المبادرات الخيرية تأثيراً في مجتمعه.

ريع للخير

ويتم تخصيص ريع الحفل الخيري لبناء مستشفى الدكتور مجدي يعقوب لأمراض القلب في مصر، باعتباره المشروع الإنساني العربي لهذا العام، وسيكون المستشفى الجديد أحد أكبر المؤسسات العلاجية من نوعها على مستوى العالم العربي، وسيوفر كادراً طبياً مؤهلاً وتجهيزات ومعدات طبية وجراحية تعد الأحدث في العالم، وسيوفر المستشفى خدماته لعلاج مرضى القلب من جميع أنحاء العالم العربي مجاناً.

وسينضم إلى محمد عسّاف، خلال الحفل، الفنانة نوال الكويتية والفنانة بلقيس والمنتج والملحن العالمي ردوان RedOne، إلى جانب نخبة من الفنانين والممثلين والإعلاميين في العالم العربي، ومنهم سعاد عبد الله وطارق العلي وقصي خولي وأحمد حلمي ومنى الشاذلي وعمرو أديب بالإضافة إلى العديد من الشخصيات المشهود لها في العمل التطوعي والخيري والإنساني في العالم العربي.

وسيحضر الحفل ما يزيد عن 140 صحفياً وإعلامياً يمثلون مختلف وسائل الإعلام العربية فيما تنقله عدد من القنوات العربية، ويبث عبر المنصات الرقمية. فيما يشارك فيه عدد من مشاهير التواصل الاجتماعي، يصل مجمل متابعيهم إلى حوالي 50 مليوناً.

جهود تطوعية

وقال الفنان محمد عسّاف تعليقاً على مشاركته: «سعيد بتواجدي للسنة الثالثة على التوالي في حفل صناع الأمل ويشرّفني دائماً الانضمام إلى الجهود التطوعية التي تهدف إلى خدمة وطننا العربي وبناء مستقبل أفضل للمجتمعات العربية. لقد استقطبت مبادرة صنّاع الأمل عشرات الآلاف من طلبات الترشيح الخاصة بأصحاب المشاريع الخيرية. المشاركة في هذا الحفل الخيري هو شرف وفخر».

محطة إنسانية

وتابع: «سيكون يوم 20 فبراير محطة إنسانية عربية بامتياز للاحتفاء بروح الخير والتطوع والعطاء والبذل في العالم العربي، ومناسبة لتشجيع الحراك الإنساني لتجديد هذه القيم النبيلة. ولدبي ودولة الإمارات العربية المتحدة أن تفخر بدعمها لهذه المبادرة التي تعزز عملية التنمية في وطننا العربي. وأمنياتنا أن نرى المزيد من هذه المبادرات الداعمة لصنّاع الأمل في جميع الدول العربية».

وقال عساف: «تشجيع العمل الإنساني امتياز، وتخصيص ريع هذا الحفل لبناء مستشفى الدكتور مجدي يعقوب لأمراض القلب في مصر يضاعف تأثير مبادرة صنّاع الأمل ويحفز مزيداً من الناس على دعم العمل الخيري والإنساني».

تفاعل

حققت مبادرة صناع الأمل تفاعلاً واهتماماً كبيرين من أصحاب العمل الخيري، وتصدرت كلٌ من مصر والسعودية والمغرب وفلسطين ولبنان المراكز الخمسة الأولى من حيث عدد المشاركين في المبادرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات