المرأة العربية قوة ذات تأثير كبير على وسائل التواصل

نظم نادي رواد التواصل الاجتماعي العربي التابع لنادي دبي للصحافة جلسةً نقاشيةً ضمن أعمال اليوم الأول لمنتدى المرأة العالمي – دبي 2020.وناقشت الجلسة -التي عُقدت ضمن مبادرة «مجلس المؤثرين العرب» وأدارتها الإعلامية لجين عمران بحضور مجموعة من المؤثرين الإماراتيين والعرب- تعزيز دور المرأة الاجتماعي والإنساني كقوة مؤثرة للابتكار والتغير، واستثمار منصات التواصل الاجتماعي كأدوات للتعبير عن هذه القوة.

وأكد المشاركون أن المرأة العربية قوة ذات تأثير كبير على وسائل التواصل الاجتماعي، وأشادوا باهتمام دولة الإمارات وقيادتها الرشيدة بمسألة دعم حقوق المرأة الإماراتية. كما ناقشت الجلسة عدداً من المحاور دارت حول أثر مواقع التواصل الاجتماعي في دعم أو زعزعة التماسك والتواصل الأسري.

وقالت الإعلامية لجين عمران خلال الجلسة: «لدينا الكثير من الخبرات والتجارب في منطقتنا العربية، لذا فإن انعقاد مثل هذا المجلس للمؤثرين يمثل في حد ذاته اهتماماً كبيراً بقضايا المرأة العربية، حيث تعتبر مثل هذه اللقاءات انطلاقة متجددة في طريق دعم وتطوير مؤسسات العمل النسائي، ما يمكّن هذه المؤسسات من تفعيل أدوارها في المجتمع ومواجهة تحديات العصر بشكل إيجابي وفاعل».

وفي مداخلة لها أثناء الجلسة قالت تيم الفلاسي إنها خلال سنوات من الشهرة على منصات التواصل الاجتماعي كانت منشغلة بالتفكير في حقيقة منصات التواصل الاجتماعي هل تستمر أم يثبت أنها مجرد فقاعة؟ لذلك عملت جاهدة على استثمار شهرتها في بناء نموذجها الخاص في ريادة الأعمال.

بدورها قالت الإعلامية في قناة سكاي نيوز عربية، شانتال صليبا: «لا نستطيع تجاهل المميزات العديدة والغاية المفيدة من استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في العمل الإعلامي، فقد سهّلت هذه المنصات علينا التواصل مع الآخرين بشكل سريع وفوري وبطرق مختلفة تماماً عن الطرق التقليدية القديمة المتبعة في البرامج الإعلامية المعروضة على الشاشة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات