رئيس وزراء قيرغيزستان يبحث التعاون مع وفد «المجلس العالمي للتسامح»

استقبل محمد غالي أبولغازيف، رئيس وزراء جمهورية قيرغيزستان، وفد المجلس العالمي للتسامح والسلام برئاسة أحمد بن محمد الجروان، رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام وذلك بالعاصمة القيرغيزية بيشكيك، حيث جرى بحث التعاون والعلاقات المشتركة.

ورحب رئيس الوزراء القيرغيزي بوفد المجلس العالمي للتسامح والسلام، مشيداً بجهود المجلس في حشد وتوحيد الجهود الدولية لدعم التسامح والسلام حول العالم، وما يقدمه من مبادرات لزرع ونشر قيم التسامح في مختلف المجتمعات للوصول لمستقبل أكثر أمناً وسلاماً حول العالم.

وأشاد رئيس الوزراء القيرغيزي بالعلاقات الوطيدة لبلاده بدولة الإمارات العربية المتحدة، مؤكداً أن الإمارات كانت من أولى الدول التي اعترفت باستقلال بلاده عام 1991م.

من جانبه قدم الجروان شرحاً وجيزاً لرئيس وزراء قيرغيزستان عن آخر مستجدات عمل المجلس العالمي للتسامح والسلام وبرلمانه الدولي، مشيداً بدور جمهورية قيرغيزستان في دعم قيم السلام ومبادرات التسامح والعيش المشترك.

كما التقى وفد المجلس العالمي للتسامح والسلام برئاسة الجروان دستان جومابيكوف رئيس البرلمان القيرغيزي في مكتبه بالعاصمة بشكيك، وبحث الجانبان سبل دعم المبادرات البرلمانية لتعزيز التسامح والسلام حول العالم.

وأشاد جومابيكوغ بدور المجلس وبرلمانه الدولي وأعضائه البرلمانيين من مختلف دول العالم، معرباً عن دعمه وبرلمان بلاده لكل مبادرات البرلمان الدولي للتسامح والسلام، وجهوده نحو نشر التسامح والسلام حول العالم.. مؤكداً أهمية العمل المشترك مع المجلس وبرلمانه خدمة لمصالح السلام الدولي.

كما أشاد دستان جومابيكوف بوثيقة الإخوة الإنسانية التي وقعت في العاصمة الإماراتية أبوظبي، باعتبارها مرجعاً تاريخياً للأخوة والتسامح للإنسانية جمعاء.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات