القطامي: «صحة دبي» تواصل تطوير منظومة الرعاية المتكاملة

شهدت دبي أمس انطلاق «المؤتمر الدولي السنوي السـادس للقسطرة العلاجية من الرأس إلى القدمين»، الذي تمتد أعماله حتى غد بحضور مكثف من العلماء والأطباء المتخصصين في عمليات القسطرة، إلى جانب كبرى شركات المستلزمات والتقنيات الطبية المشاركة في المعرض المصاحب للمؤتمر.

وفي كلمته الافتتاحية لأعمال المؤتمر، قال معالي حميد محمد القطامي، المدير العام لهيئة الصحة بدبي: إن مؤتمر القسطرة العلاجية يواصل نجاحه عاماً بعد آخر، ضمن جملة من الفرص المهمة التي يوفرها لتبادل الخبرات والتجارب الناجحة بين العلماء والأطباء والمتخصصين.

وأشار إلى أن الأهمية الكبرى لعمليات القسطرة هي التي ألقت بدورها مسؤوليات إضافية ليس على الأطباء المتخصصين فقط، وإنما على مراكز البحوث والمؤسسات الأكاديمية المعنية بتطوير العلوم الطبية، كما ألقت بمسؤوليات أخرى على مطوري التقنيات ورواد صناعة التجهيزات الصحية الدقيقة، حيث أصبح الجميع في سباق وتنافسية لتقديم كل ما هو أفضل، وكل ما يكفل سلامة المرضى ويحفظ حياتهم داخل غرف العمليات.

ولفت معاليه إلى أن هيئة الصحة بدبي، وهي تواصل تطوير منظومة الرعاية الصحية المتكاملة في مستشفياتها ومراكزها وعياداتها الطبية، فإنها تدرك قيمة وأهمية تطور الممارسات المهنية في مجال القسطرة، كما تدرك في الوقت ذاته الحاجة الماسة لتوظيف كل ما هو أحدث من التقنيات والحلول الذكية في هذا الجانب على وجه التحديد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات