الإعلان عن جائزة حمدان بن راشد للإبداع الهندسي

نظم مجلس المهندسين الشباب في جمعية المهندسين الإماراتية، صباح أول من أمس، النسخة الثانية لملتقى المهندسين الشباب، في جامعة زايد بدبي تحت شعار «نهج المهندس المتميز»، ويأتي الملتقى متزامناً مع احتفالات جمعية المهندسين بمرور 40 عاماً على تأسيسها.

وتم خلال الملتقى الإعلان الرسمي عن جائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للإبداع الهندسي، حيث يتولى إدارة الجائزة «مجلس أمناء»، ويتم تشكيل لجنتين إحداهما «فنية استشارية» والأخرى «تحكيم» للقيام بتقييم المشاركات بمهنية وحيادية، والترشيح للجائزة متاح للأفراد، والمؤسسات، والمنظمات والشركات، والإدارات الحكومية وغير الحكومية والخاصة، والتي تتميز بما حققته من إنجازات ونتائج فعالة في مجالات وفئات الجائزة والمستوفية للمعايير المقررة، من داخل نطاق الدولة فقط، مع إمكانية التوسع في المستقبل، وإجمالي عدد الجوائز في الدورة الأولى 5 جوائز.

وتضمن الملتقى جلسات حوارية تفاعلية تناولت أهمية نقل التجارب والمعارف بين الأجيال ودور ذلك في تطوير منظومة العمل ومعارض مصاحبة لطلاب كليات الهندسة في جامعات عجمان والشارقة.

استشراف المستقبل

وخلال حضوره الملتقى، طالب معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة، المهندسين الشباب بضرورة مواكبة متطلبات العصر واستشراف المستقبل وتعزيز التواصل مع الأجيال، مشيراً إلى أن خدمة الوطن تتطلب منا جميعاً لاسيما قطاع الشباب التواجد في كافة القطاعات وفي مختلف المجالات.

وتمنى معاليه في ختام كلمته أن يخرج الملتقى بتوصيات تخدم الوطن والقطاع الهندسي، مشيداً بالتنظيم الرائع للملتقى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات