«رواد التكنولوجيا والابتكار» ينضم للمنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر

أعلن برنامــج «رواد التكنولوجيــا والابتكار» انضمامه إلى المنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر كأحد الأعضاء المؤسسين تحت مظلة منصة القطاع الخاص، وذلك بهدف تعزيز جهود إشراك الشركات الصغيرة والمتوسطة وأصحاب المشاريع في دعم مسيرة التحول العالمي إلى الاقتصاد الأخضر ومعالجة أهم التحديات العالمية ذات الصلة.

وقال معالي سعيد محمد الطاير، رئيس «المنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر»: تواصل المنظمة استقطاب كبرى الشركات الملتزمة بدعم مساعينا الرامية إلى تحويل أساليب التنمية الاقتصادية، وصولاً إلى نموذج الاقتصاد الأخضر العالمي. وتأتي شراكتنا مع برنامج «رواد التكنولوجيا والابتكار» بمثابة دليل دامغ على حاجة مختلف القطاعات والمؤسسات إلى الانضمام لمنظمتنا باعتبارها جهة داعمة لجهود تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة والناشئة، لا سيّما رواد الأعمال الشباب. ونرحب بالتعاون مع البرنامج النوعي لرفع مستوى وعي قطاع الشركات في هذا المجال من خلال منصة القطاع الخاص التابعة للمنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر.

وأضاف: نعمل في «المنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر» على تعزيز الشراكات بين القطاعين العام والخاص حول العالم بدعمٍ من كافة الجهات ذات الصلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات