طرق دبي تعزز الشراكة مع القطاع الخاص لتنفيذ مشاريع البنية التحتية

أكدت هيئة الطرق والمواصلات حرصها على أن تلعب دوراً مهماً في تعزيز محور الشراكة مع القطاع الخاص. وذلك انطلاقاً من رؤية القيادة الحكيمة الداعمة للشراكة بين القطاعين العام والخاص وجعل دبي عاصمة للاقتصاد العالمي على مستوى المنطقة. ونظراً لأهمية المحور تم إطلاق مجموعة من المشاريع والمبادرات التي من المرشح أن يتم تنفيذها عبر نموذج الشراكة مع القطاع الخاص، بهدف فتح الآفاق أمام الاستثمار في مشاريع البنية التحتية والخدمية.

الصورة :

وقال إبراهيم الحداد، مدير إدارة الشؤون التجارية والاستثمار بقطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية في الهيئة: إن الهيئة تلتزم بمبدأ الاستدامة المالية كهدف استراتيجي لتوجيه الاستثمارات المستقبلية، وإنها استطاعت الهيئة المضي قُدماً في هذا الاتجاه عبر إطلاق عدة مشاريع شراكة منها مشروع "اتحاد 71 " وهو مشروع للتطوير المختلط يجمع بين محلات التجزئة والوحدات التجارية والسكنية في محطة الاتحاد لمترو دبي الواقعة في منطقة ديرة، وكذلك مشروع "ساحة ديرة" الذي سيتم تطويره كساحة ومقهى ترفيهي في السطوح وملحق بها موقف مركبات، إلى جانب مشروع "مظلات الحافلات". بالإضافة إلى أنه يتم النظر حالياً في المزيد من مشاريع البنية التحتية مثل بناء الطرق والجسور وتوسعات المترو وتطوير مواقف السيارات متعددة الطوابق وعدد من المشاريع الرائدة قيد الدراسة حالياً.

الصورة :

وأضاف الحداد: إن الغاية الاستراتيجية السادسة للهيئة والمتمثلة بـ "الاستدامة المالية" تُعنى في أحد مضامينها تنويع مصادر التمويل في تنفيذ مشاريع الهيئة، وهو ما نسعى إليه عبر الشراكات مع القطاع الخاص، للاستفادة من خبراته وإمكانياته التشغيلية والتنفيذية، وهو الأمر الذي يؤكد مواكبتنا واستجابتنا لتوجيهات قيادتنا الرشيدة في هذا الشأن، والذي يتمخض عنه تحقيق الرفاهية المعيشية والخدمية والحياتية بشكل عام لقاطني إمارة دبي. 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات