المعهد الدولي للتسامح يكرم الفائزين بـ"جائزة محمد بن راشد للتسامح" 19 فبراير

يكرم المعهد الدولي للتسامح الفائزين بـ" جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للتسامح " يوم 19 فبراير الجاري خلال حفل خاص يقام في دار الأوبرا بدبي، وذلك برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" .

وتحتفي الجائزة - التي تصل قيمتها إلى 5 ملايين درهم إماراتي - بجميع الإنجازات العالمية في المجالات المعرفية والإبداعية والثقافية والفنية التي ترقى بقيمة التسامح عالمياً وتسهم في إيجاد لغة تواصل وتلاقي حضاري بين جميع الثقافات والجنسيات من مختلف دول العالم، كما تسعى وفي ظل حرصها على بناء أجيال تؤمن بقيم التسامح لبناء قيادات وكوادر عربية شابة تدعم الإنتاجات الفكرية والثقافية والإعلامية المتعلقة بترسيخ قيم التسامح وقبول الآخر.

وأكد اللواء أحمد خلفان المنصوري، أمين عام جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للتسامح أن الجائزة تسهم في تعزيز مكانة دولة الإمارات الرائدة في مجال التسامح وتسهم في التعريف بتجربتها الرائدة عالمياً، والتي بدأت مع قيام دولة الاتحاد، والتي تطورت وارتقت في ظل القيادة الرشيدة لدولة الإمارات لتصبح نموذجاً يحتذى به على مستوى العالم.

وقال: " إن الإقبال الذي تشهده الجائزة والحرص من جميع أصحاب المبادرات الرائدة في مجال التسامح من الأفراد والجهات على المشاركة في الجائزة والتسجيل بها يبرز الاهتمام العالمي بهذه القيمة والحرص على تنفيذ المبادرات التي تسهم في ابتكار آليات جديدة للتواصل بين الحضارات والثقافات، مع ترسيخ مكانة هذه القيمة كأحد المقومات الأساسية التي تضمن نبذ العنف ونشر قيم الحب والإخاء والتسامح".

وأضاف اللواء المنصوري: " أن الجائزة تؤسس إلى فكر وقيم مؤسسها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" في بناء منظومة من القيم الإنسانية وترسيخ مكانتها كوسيلة لبناء مستقبل مشرق لجميع شعوب العالم والمساهمة في تنشئة الأجيال التي تؤمن بالتلاقي الحضاري والانفتاح على الآخر لتحقيق الازدهار لجميع المجتمعات".

وتندرج الجائزة ضمن مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية التي تجسّد رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في مجال المبادرات الإنسانية والعمل التنموي والمجتمعي العالمي.

وسجلت المبادرات حتى تاريخه أكثر من 54 مليون مستفيد من 1400 برنامج ومشروع تنفذها في 116 دولة .. كما قدمت الدعم والإغاثة لأكثر من 1.5 مليون أسرة في 40 دولة.. وسهّلت الحصول على العلاج لـ 23 مليون مستفيد..

وساهمت في توفير التعليم الأساسي لحوالي 10 ملايين طفل.. ودعمت طباعة 3.2 مليون كتاب.. واستثمرت مليار درهم في تمكين الإبداع والابتكار.

ولمزيد من المعلومات يمكن زيارة الموقع الإلكتروني لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للتسامح: www.mbrtawards.ae

كلمات دالة:
  • المعهد الدولي للتسامح،
  • أوبرا دبي،
  • جائزة محمد بن راشد للتسامح
طباعة Email
تعليقات

تعليقات