تعاون بين «سقيا الإمارات» و«دبي العطاء» لتوفير المياه في البلدان النامية

طارق القرق ومحمد الشامسي بعد التوقيع | من المصدر

أبرمت كل من مؤسسة «سقيا الإمارات»، ومؤسسة «دبي العطاء»، المندرجتين تحت مظلة «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، اتفاقية تعاون لتبادل المعارف وتعزيز القدرات دعماً للبلدان النامية التي تواجه مشكلة ندرة المياه.

ووقّع الاتفاقية كل من الدكتور طارق محمد القرق، الرئيس التنفيذي وعضو مجلس إدارة دبي العطاء، ومحمد عبد الكريم الشامسي، المدير التنفيذي بالوكالة لمؤسسة «سقيا الإمارات»، خلال حفل أقيم في مكتب دبي العطاء.

وفي إطار هذه الاتفاقية، ستدعم مؤسسة «سقيا الإمارات» برنامج دبي العطاء لتوفير المياه والمرافق الصحية والنظافة المدرسية في أنتاناناريفو وماهاجانغا، أكبر مدينتين في مدغشقر. وسيستفيد من هذا البرنامج 14,250 طفلاً و33,750 من أفراد المجتمع المحلي.

وتصل القيمة الاستثمارية لهذا البرنامج الذي يمتد لمدة ثلاث سنوات إلى 3 ملايين و 800 ألف درهم (1,035,000 دولار أمريكي). ويسعى البرنامج إلى بناء وإعادة تأهيل منشآت المياه والمرافق الصحية والنظافة المدرسية والمراكز الصحية، وضمان توفير الخدمات في 21 مدرسة أساسية و9 مدارس ثانوية. وقال محمد عبد الكريم الشامسي: تستلهم مؤسسة «سقيا الإمارات» رؤيتها من كلمات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الذي قال «نحن نؤمن بأنه كلما زاد عطاؤنا من أجل خير البشرية كلما أفاض الله على بلادنا بالخير والازدهار».

وقال الدكتور طارق محمد القرق: نكون دائماً أقوى حين نتّحد، وبكل فخر نعلن عن تعاوننا الوثيق مع مؤسسة «سقيا الإمارات» من خلال دعمها لبرامج توفير المياه والمرافق الصحية والنظافة المدرسية في البلدان النامية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات