رشاد السعدي: مشاركة الإمارات باليمن نالت إعجاب وتقدير العالم

رشاد السعدي

أكد اللواء الركن طيار رشاد محمد السعدي، قائد كلية الدفاع الوطني أن المشاركات الخارجية للقوات المسلحة واكبت نشأة الدولة، وهي ليست بجديدة على دولة الإمارات، فالمعايير التي أقرّتها القيادة السياسية للقوات المسلحة معايير دقيقة جداً، تعنى بالجوانب الإنسانية والقانون الدولي، لافتاً إلى أن قوانين الدولة تؤكد ضرورة أن تكون المشاركة إيجابية وتحقق الأهداف، وأن تكون بما يسهم في جهود تقليل الخسائر إلى الحد الأدنى.

وأوضح السعدي، خلال لقاء تلفزيوني بُث أمس على قنوات الدولة المحلية، بمناسبة احتفاء دولة الإمارات بأبنائها البواسل المشاركين، ضمن قوات التحالف العربي في اليمن، أن مشاركة الإمارات في قوات التحالف العربي لنصرة الأشقاء في اليمن نالت إعجاب وتقدير دول العالم، لما تميزت به من مهنية وفاعلية ودرجة عالية من الاحترافية.

وأضاف السعدي: «أن القوات المسلحة لدولة الإمارات هي قوات عصرية ومتحضرة، تعمل وفق مبادئ وثقافة ونهج إنساني أرساه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه».

وأفاد السعدي بأنه «لشرف كبير لنا بأن يحتفي الوطن باستقبال القوات المسلحة، استقبال كبير يستحقه جنودنا البواسل، استقبال ذهب إلى أهله لما حققوه من إنجازات، فإنجازاتهم مشهود لها»، مضيفاً: «أن مشاركة القوات المسلحة الإماراتية مهمة جداً، وهي ذات أبعاد استراتيجية كبيرة».

وقال: «لا يمكن أن نفي هؤلاء الأبطال حقهم، وهم جديرون بهذا الاستقبال، سواء على الصعيد الوطني أو صعيد القوات المسلحة»، مضيفاً: «أن الإمارات شاركت ضمن قوات التحالف العربي من خلال القوانين الدولية، ولنصرة الشعب اليمني الشقيق»، مشدداً على أن المشاركة الإماراتية جاءت بهدف حفظ السلام والاستقرار وتحقيق آمال الشعب اليمني. وتابع: «نهج دولة الإمارات الإنساني في اليمن واضح من حجم السخاء والمساعدات التي قدمتها الإمارات، وإذا نظرنا إلى أرقام المساعدات فإنها تؤكد نجاح الدولة في بث رسالتها الإنسانية».

وأشار إلى أن اهتمام دولة الإمارات بتوفير كل احتياجات الشعب اليمني يمثل هدفاً رئيساً للمشاركة ضمن قوات التحالف، فالشعب اليمني نتيجة للظلم الذي عاناه وصل، مع الأسف، إلى مرحلة تحتاج إلى إعادة بناء الدولة في القطاعات والمجالات كافة، وأي مجال يتم المشاركة في دعمه سواء تطوير أو أمني، يمثل إضافة مهمة، لذلك قوبلت مشاركة دولة الإمارات بالتقدير الكبير من الشعب اليمني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات