حميد النعيمي: قواتنا المسلحة كتبت تاريخاً ودرساً في الفداء والتضحية

أكد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، أن قواتنا المسلحة كتبت تاريخاً ودرساً في الفداء والتضحية في سبيل الوطن والأمة.

وقال سموه - في كلمة وجهها بمناسبة احتفاء دولة الإمارات بأبنائها البواسل المشاركين ضمن قوات التحالف العربي في اليمن: «إننا نقدر عالياً، ونثمّن مواقف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تجاه اليمن العزيز وما قدمته الإمارات من مساعدات إنسانية لكل من يحتاج إليها في أكثر من 22 محافظة يمنية، إضافة إلى مساعدات مباشرة إلى 2.1 مليون طفل و3.3 ملايين امرأة، فضلاً عن إعادة بناء المستشفيات والمدارس والبنية التحتية وتوزيع عشرات الآلاف من الأطنان كتموين ومواد غذائية، لتكون بذلك من أكثر الدول مساهمة في التبرعات».

وأكد سموه أن دولة الإمارات العربية المتحدة كانت ولا تزال داعمة للحق والسلام ونجدة الملهوف ومساعدة المحتاج، وظلت مبادئ قواتنا المسلحة الباسلة عبر مسيرتها الوطنية الظافرة قائمة على المحافظة على مبادئ القوة والعزة والحفاظ على كرامة الإنسان وحماية المنجزات والمكتسبات، وهي المبادئ التي أرساها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

وقال سموه: «إن الإمارات اليوم قيادةً وشعباً تقدّر لقواتنا المسلحة دورها الرائد وجهودها في اليمن، إن كل من بذل الجهد والعرق والدماء يستحق منا التقدير والعرفان والثناء وفي مقدمتهم الشهداء الأبرار الذين اصطفاهم الله وأكرمهم بالشهادة، وهي وسام شرف على صدر كل إماراتي ومصدر عزة وكرامة، والتقدير والاحترام لكل الأسر التي شارك أبناؤها في مهمة الشرف والكرامة والحق، سائلين الله تعالى أن يحفظ قيادتنا وشعبنا، وأن يديم عليهم الصحة والسعادة، وأن تظل قواتنا المسلحة الدرع الواقية لهذا الوطن العزيز».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات