عبدالله المري يتفقد استعدادات تحدي الإمارات للفرق التكتيكية 2020

عبد الله المري يطلع على مجريات الحدث | من المصدر

تفقد معالي اللواء عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، الاستعدادات الخاصة بالنسخة الثانية لتحدي الإمارات للفرق التكتيكية 2020.

والمزمع انطلاقها في المدينة التدريبية في الروية برعاية كريمة من الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وبتنظيم القيادة العامة لشرطة دبي، ومشاركة 54 فريقاً يمثلون 30 دولة.

رافق معاليه في الجولة، اللواء عبدالله علي الغيثي، مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، رئيس اللجنة المنظمة للتحدي، ونائبه في اللجنة العقيد مصبح الغفلي، وعدد من رؤساء فرق العمل التنظيمية والميدانية.

وشملت جولة كل الميادين التدريبية التي تستضيف منافسات التحدي ومنها منطقة استقبال الوفود الرسمية والفرق المشاركة.

بالإضافة إلى الساحة المخصصة لإقامة المعرض الأمني المصاحب للمنافسات، والذي سيشهد هذا العام مشاركة نوعية من شركات المعدات والتجهيزات العسكرية والدعم اللوجستي.

جولة

كما تفقد اللواء المري المواقع المخصصة لتدريبات الوحدات الخاصة في المدينة التدريبية، وشهد جانباً من تمارين فريق المملكة العربية السعودية وفريق جمهورية الشيشان، بالإضافة إلى فريق وزارة الداخلية بدولة الإمارات العربية المتحدة.

واستمع القائد العام لشرطة دبي إلى شرح مفصل حول عدد الفرق التي تقدمت بطلبات للمشاركة في النسخة الثانية من تحدي الإمارات للفرق التكتيكية 2020، والبالغ عددها 54 فريقاً تمثل 30 دولة، وذلك في ضوء النجاح التنظيمي والفني لمنافسات النسخة الأولى، والتي جرت في الفترة ذاتها من العام الماضي 2019.

وأشاد المري بمستوى الجاهزية التي حققتها اللجنة المنظمة للتحدي، مختتماً جولته بلقاء أعضاء اللجنة التحكيمية التي تضم 34 عضواً من دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية.

وأكد ضرورة تلبية احتياجات الوفود المشاركة من خلال تقديم كل أشكال الدعم اللوجستي والمعلوماتي لضمان فهم واستيعاب عناصر الوحدات الخاصة لقوانين ولوائح المشاركة في المسابقات الخمس، وهي المسابقة التكتيكية ومسابقة الهجوم السريع وتحدي إنقاذ ضابط ومسابقة البرج بالإضافة إلى تحدي الموانع الذي يشهد هذا العام إضافة حواجز في مراحله الأخيرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات