حمدان بن راشد: «إيدك دبي» أكبر مؤتمر ومعرض علمي وعالمي لطب الأسنان

افتتح سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة بدبي أمس الدورة الرابعة والعشرين من مؤتمر الإمارات الدولي لطب الأسنان، ومعرض طب الأسنان العربي «إيدك دبي 2020»، الذي يستمر ثلاثة أيام بمركز دبي العالمي للمؤتمرات والمعارض.

وأعلن سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم أن «إيدك دبي» هو أكبر مؤتمر ومعرض علمي وعالمي سنوي لطب الأسنان، وذلك خلال تغريدة لسموه على الحساب الرسمي لـ«إيدك دبي».

وتجول سموه عقب الافتتاح في المعرض الذي جمع أكثر من 4000 علامة تجارية برفقة كل من معالي حميد محمد القطامي المدير العام لهيئة الصحة بدبي، ومعالي سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، وهلال سعيد المري المدير العام لسلطة مركز دبي التجاري العالمي ودائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، والدكتور عبد السلام المدني الرئيس التنفيذي للاتحاد العلمي العالمي لطب الأسنان و«إيدك دبي»، والدكتور جيرهارد سبيرجر رئيس الاتحاد العالمي لطب الأسنان، والدكتور روبرت ادواب المدير التنفيذي لملتقى نيويورك الكبير لطب الأسنان، ورؤساء الجمعيات العلمية، وعدد من المسؤولين وممثلي أكبر هيئات طب الأسنان بالعالم.

أحدث التقنيات

وقال الدكتور عبد السلام المدني: «يحرص مؤتمر ومعرض إيدك دبي على تقديم كل ما هو جديد في مجال طب الأسنان وذلك ليمنح الأطباء والممارسين والمختصين في هذا المجال فرصة مثالية للتعرف على أبرز المستجدات العلمية وأحدث التقنيات في طب الأسنان والعناية بصحة الفم.. فعلى مدار 24 عاما تطور مؤتمر ومعرض إيدك دبي بشكل ملحوظ حتى احتل الصدارة بين المؤتمرات والمعارض المتخصصة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا والعالم.. ونظراً إلى تميز هذا الحدث ندعو جميع المختصين والمتحدثين وأطباء الأسنان ليكونوا سفراء إيدك دبي 2020 وليكون هذا الحدث أكبر مؤتمر ومعرض علمي عالمي سنوي لطب الأسنان».

وأضاف أن مؤتمر ومعرض «ايدك دبي 2020» يشغل مساحة إجمالية تصل إلى 89.250 متراً مربعاً، لافتاً إلى أنه من المتوقع أن يستقطب هذا الحدث خلال أيامه الثلاثة أكثر من 55.000 زائر ومشارك من 155 دولة حول العالم إلى جانب مشاركة نحو 167 متحدثاً من المنطقة والعالم، معرباً عن ثقته بأن هذا الحدث سيقدم المعرفة العلمية والخبرة العملية للمشاركين من مختلف أنحاء العالم.

حدث مميز

من جهته قال الدكتور طارق خوري الرئيس الفخري لمؤتمر ومعرض «إيدك دبي» إن «إيدك دبي 2020» في دورته الحالية يعد حدثاً مميزاً، حيث تم الإعلان مؤخراً عن «إيدك دبي» كأكبر مؤتمر علمي عالمي لطب الأسنان، مشيراً إلى أن الفضل في ذلك يعود إلى نجاح هذا الحدث في تقديم أجندة علمية غنية بالموضوعات المتخصصة في طب الأسنان ومعالجة أهم القضايا المتعلقة في هذا المجال.

ونوه إلى أن توفير الجلسات العلمية المميزة وورش العمل وعروض الملصقات العلمية والمسابقات الطلابية والمشاركة الواسعة للمتحدثين العالميين ذوي الشهرة من المنطقة ومن جميع أنحاء العالم.. يجعل من «إيدك دبي» منصة مثالية لتزويد المشاركين بالمعارف وصقل مهاراتهم فضلاً عن عرض العلامات التجارية الرائدة والشركات العارضة المتخصصة في طب الأسنان من مختلف أرجاء العالم، واستعراض أهم التقنيات المتطورة في هذا المجال بما يعود بالفائدة على جميع المشاركين.

وقال الدكتور ناصر مالك رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر: «نحرص على أن يكون إيدك دبي أكبر وأضخم مؤتمر ومعرض لطب الأسنان في العالم ومن هذا المنطلق قمنا بزيادة سعة قاعات المؤتمر والمعرض وورش العمل بشكل أكبر خلال هذا العام.. كما حرصنا على وضع أجندة علمية غنية تتضمن موضوعات تركز على مجال الرعاية الصحية للأسنان والتي تهم المختصين في طب الأسنان التعليمي والسريري والعلمي، بالإضافة إلى موضوعات في مجال طب الأسنان الرقمي وعلاج الخلايا الجذعية وإدارة الأعمال في طب الأسنان، وأحدث التطورات في مجال طب الأسنان الوقائي والثقافة الصحية وعلاج الأسنان وزراعة الأسنان والجراحة والجماليات وتقويم الأسنان وطب أسنان الأطفال، بالإضافة إلى دعوة مساعدي أطباء الأسنان وفنيي وأخصائيي طب الأسنان للمشاركة في محاضرات وندوات حول ممارسات طب الأسنان».

سموه يتسلم «غينيس» نالتها «بيت الخير»

تسلم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية في مجلسه بزعبيل شهادة «غينيس» للأرقام القياسية التي حازتها «بيت الخير» بالشراكة مع هيئة آل مكتوم الخيرية وشركة دبي للاستثمار مجتمعة عن الإنجاز الذي تحقق بتوزيع 8997 وجبة طعام خلال أقل من 8 ساعات محطمةً بذلك أي رقم قياسي تحقق في هذا المجال من قبل في دولة الإمارات.

قام بتسليم الشهادة لسموه خليفة جمعة النابودة نائـب رئـيس مجلس إدارة الجمعية رئيس اللجنة التنفيذية بحضور عابدين طاهر العوضي المدير العام وسعيد مبارك المزروعي نائب المدير العام.

وأكد برافن بتيل رئيس لجنة تحكيم موسوعة «غينيس» التي أصدرت الشهادة أن التحدي تمثل في توزيع 7500 وجبة طعام خلال 8 ساعات فكانت المفاجأة أن الفريق الميداني الذي نفذ الفعالية استطاع توزيع 8997 وجبة خلال ساعتين و52 دقيقة مع استيفاء جميع المعايير التي اشترطتها الموسوعة كأن تكون الوجبات موجهة لمجتمع يستحق وأن تكون طازجة وغنية ضمن شروط الصحة والسلامة.

وتأتي شهادة «غينيس» تتويجاً لمشاريع «إطعام الطعام» التي نفذتها «بيت الخير» و«خيرية آل مكتوم» خلال عام التسامح ضمن الشراكة الاستراتيجية الناجحة والقائمة بين الجانبين على مدى عشرين عاماً والتي ازدهرت بفضل توجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم مؤسس الهيئة وراعيها والتعاون الوثيق مع الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس الأمناء حيث بلغ إجمالي الوجبات التي وزعتها الجمعية في عام 2019 أكثر من مليون وثلاثمئة وجبة بقيمة 15 مليون درهم ليبلغ حجم الإنفاق على الدعم الغذائي للمستحقين أكثر من 32 مليون درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات