الدولة على استعداد كامل لتسخير الموارد لدعم الجهود الصينية

الإمارات تتضامن مع الصين في مواجهة «كورونا»

أكدت دولة الإمارات تضامنها مع جمهورية الصين الشعبية في مواجهة ما تشهده من انتشار لفيروس «كورونا» الجديد في بعض المدن الصينية، وأعربت عن ثقتها التامة بجهود الصين في الاستجابة الفاعلة والإدارة الحكيمة لهذا الوضع.

وذكرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، في بيان لها، أن دولة الإمارات قامت، بناءً على توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في ظل الشراكة الاستراتيجية الشاملة والخاصة بين البلدين، بالتنسيق مع الجهات المعنية في جمهورية الصين الشعبية الصديقة، للعمل معاً لتوفير كل المستلزمات الطبية اللازمة لمواجهة انتشار الفيروس.

وأضافت الوزارة أن دولة الإمارات على استعداد كامل ومستمر لتسخير الموارد والإمكانيات المتاحة لديها، للمساهمة القصوى في دعم الجهود الصينية الفاعلة.

إجراءات احترازية

إلى ذلك، أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني تعليق جميع الرحلات المتجهة والقادمة من جمهورية الصين الشعبية باستثناء الرحلات القادمة من العاصمة بكين، اعتباراً من 05 / 02 / 2020، وحتى إشعار آخر، وذلك في إطار الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها دولة الإمارات لمواجهة فيروس كورونا الجديد.

واشترطت الهيئة العامة للطيران المدني على كل القادمين من مطار بكين الدولي الخضوع لفحوص طبية وقائية دقيقة ومتطورة يتم تطبيقها في المطار، للتأكد من سلامة المسافرين قبل صعودهم الطائرات، في إجراء قد يستغرق من 6 - 8 ساعات، لذلك تنصح الهيئة شركات الطيران بالتواصل مع جميع المسافرين وتوضيح الإجراءات الجديدة تجنباً لأي تأخير في الرحلات.

وقالت الهيئة، في بيان أصدرته أمس: «إن قرار تعليق الرحلات جاء بعد دراسة وتحليل الأوضاع الراهنة حول انتشار الفيروس في جمهورية الصين الشعبية بالتنسيق مع الجهات الدولية، وبالتعاون مع كل الجهات الوطنية المعنية ممثلة بالهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث ووزارة الصحة ووقاية المجتمع وطيران الاتحاد والإمارات.

وتقوم الهيئة الوطنية للطوارئ والأزمات والكوارث والجهات المختصة بمتابعة الأوضاع في جمهورية الصين الشعبية بشكل متواصل واتخاذ القرارات المناسبة بشأن كل المستجدات والتطورات المتعلقة بانتشار الفيروس. يُذكر أن كل الرحلات القادمة والمتجهة إلى ووهان التي تعتبر المتضررة من فيروس كورونا تم إيقافها مسبقاً منذ 23 /01 / 2020.

وأهابت الهيئة العامة للطيران المدني بالمسافرين على الرحلات الجوية المتأثرة بالقرار التحقق من وضع رحلاتهم مع شركات الطيران الخاصة بهم للحصول على التحديثات.

الاتحاد للطيران

وقال متحدث باسم شركة «الاتحاد للطيران» إن الناقلة ستبدأ اعتباراً من غداً تعليق رحلاتها مع الصين، باستثناء العاصمة بكين، وذلك بناءً على توجيهات الهيئة العامة للطيران المدني.

وأضاف المتحدث، في تصريحات صحافية أمس، أن الناقلة كانت تسيّر رحلاتها إلى الصين من خلال 4 وجهات رئيسة، وهي: تشغندو، وشنغهاي، وبكين، وهونغ كونغ، بواقع 24 رحلة أسبوعياً. وأوضح المتحدث أنه من المقرر تعليق 17 رحلة تشمل 7 رحلات أسبوعياً إلى شنغهاي، و7 رحلات أسبوعياً إلى هونغ كونغ، و3 رحلات أسبوعياً إلى تشغندو، بينما ستبقي 7 رحلات إلى بكين بواقع رحلة واحدة يومياً.

ودعا المتحدث باسم الناقلة المسافرين الراغبين في تعديل حجوزاتهم والاتصال على مركز الاتصال التابع للشركة في الإمارات والصين، أو من خلال وكيل السفر المعتمد في حال تم حجز التذاكر عن طريق وكالة السفر.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات