العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «الجليلة» يطلق مركز الجينوم الأول من نوعه بالدولة

    أطلق مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال مركز الجينوم, وهو أول مركز من نوعه لعلوم الجينوم في الدولة والذي سيوفر خدمات الفحوص والاختبارات الجينية المتطورة للأطفال والكبار على حد سواء إضافة إلى خدمة الاستشارات الجينية للعائلات والأطباء وذلك بنفس مستوى الجودة العالمية.

    وأكد الدكتور عبدالله الخياط الرئيس التنفيذي لمستشفى الجليلة للأطفال أن الإمارات تُصنف في المرتبة الثالثة على مستوى الوطن العربي في نسبة الاضطرابات الجينية، حيث تم تسجيل ما يزيد على 350 اضطراباً مرضياً وراثياً، لافتاً إلى أنه وبحسب الدراسات والبحوث العالمية، فإن وفيات الخدج الناتجة عن أسباب جينية قد تصل إلى 50% من المواليد الجدد عالمياً، وهو ما يدل على أهمية الفحص الجيني في مراحل مبكرة.

    ووقع مركز الجينوم في الجليلة للأطفال اتفاقيتين مع مؤسستين طبيتين عالميتين لإجراء تشخيص جيني دقيق لعدد من الاضطرابات الجينية حيث سيقوم كل من مستشفى مورفيلدز دبي للعيون ومؤسسة آفيكسس التابعة لشركة نوفاتريس العالمية والتي تعنى بالتشخيص الجيني الدقيق بتكليف مركز الجينوم بإجراء فحوص جينية متعددة بهدف بحث مسببات عدد من الأمراض الجينية النادرة.

    طباعة Email