تنظيم تحدي «القمر الصناعي» ضمن «هاكاثون الإمارات 2020»

أعلنت وكالة الإمارات للفضاء إطلاق وتنظيم تحدي «القمر الصناعي»، وذلك في إطار مشاركتها في «هاكاثون الإمارات 2020 - بيانات للسعادة وجودة الحياة»، الذي تنظمه الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات بالتعاون مع البرنامج الوطني للسعادة وجودة الحياة خلال شهر الإمارات للابتكار.

ويهدف التحدي إلى تعريف أفراد المجتمع بمراحل بناء وإطلاق الأقمار الصناعية، من خلال تشجيعهم على المشاركة في طرح وتطوير حلول مبتكرة لتطوير الأقمار الصناعية، وذلك من مراحل التصميم الأولية إلى مرحلة الإطلاق نحو المدار.

كما تعتمد فكرة التحدي على تحفيز المشاركين لابتكار طرق وأفكار مميزة يمكن من خلالها تقديم البيانات الخاصة حول القمر الاصطناعي، سواء من خلال تطبيقات أو ألعاب أو حلول تقنية مبتكرة يقدمها المشاركون في التحدي.

حرص

وقال الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي، مدير عام الوكالة: «تأتي مشاركتنا في هاكاثون الإمارات في إطار حرص الوكالة على المشاركة في الفعاليات والمبادرات التي تعنى بتعزيز ثقافة الابتكار بين أفراد المجتمع، وتشجيعهم على تبني ممارساتها في مختلف القطاعات، لاسيما قطاع الفضاء».

تشجيع

من جانبه قال المهندس ناصر بن حماد، الرئيس التنفيذي للابتكار لدى وكالة الإمارات للفضاء: «نهدف من خلال التحدي إلى تشجيع المشاركين في الهاكاثون على توظيف أفكارهم المبتكرة في إيجاد طرق ووسائل توعوية لزيادة درجة الوعي والمعرفة بقطاع الفضاء والأقمار الصناعية».

وأشار بن حماد إلى جهود الوكالة المتميزة في مجال الابتكار، حيث حرصت خلال السنوات الماضية على إطلاق وتنفيذ العديد من البرامج والمبادرات التي تعنى بالابتكار وترسيخه في بيئة العمل المؤسسي، بما يتماشى مع الجهود الحكومية المبذولة لخلق بيئة محفزة على التفكير الإبداعي الخلاق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات