تنطلق فعالياته تحت رعاية محمد بن راشد في 16 الجاري

صندوق النقد الدولي شريك المعرفة لمنتدى المرأة العالمي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أعلن منتدى المرأة العالمي - دبي 2020، الذي تقام فعالياته يومي 16 و17 فبراير تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عن مشاركة صندوق النقد الدولي بصفته «شريك المعرفة العالمي» للحدث.

وتنظم مؤسسة دبي للمرأة المنتدى في مدينة جميرا تحت شعار «قوة التأثير»، بمشاركة نخبة من القادة العالميين والخبراء والأكاديميين بهدف مناقشة وتبني أفضل السياسات التي تعزز الدور الإيجابي والمؤثر للمرأة من أجل مستقبل أفضل للجميع، ويأتي هذا التنظيم في إطار حرص المؤسسة على تحقيق رؤية القيادة الرشيدة بشأن تعزيز المشاركة الفاعلة للمرأة في الحياة الاجتماعية والاقتصادية والاطلاع بدور مؤثر في مسيرة النمو والازدهار التي تشهدها الدولة في مختلف المجالات.

وتتيح الشراكة المعرفية بين منتدى المرأة العالمي - دبي 2020 وصندوق النقد الدولي حواراً إيجابياً حول أفضل الممارسات العالمية المتعلقة بالسياسات الداعمة لتحقيق التوازن بين الجنسين من خلال العديد من ورش العمل التفاعلية والجلسات الحوارية التي يشهدها المنتدى على مدى يومين بهدف تعزيز مساهمات المرأة في مختلف قطاعات العمل ومجالات الحياة.

شراكة

وأوضحت منى غانم المري رئيسة مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة والعضو المنتدب، بأن هذه الشراكة تعكس حرص حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، على تعزيز وتكثيف التعاون مع المنظمات العالمية التي توفر خبرات متخصصة في النهوض بالمرأة وزيادة مشاركتها في كافة المجالات.

وأعربت المري عن ترحيبها بتعاون صندوق النقد الدولي كشريك معرفة عالمي للمنتدى، مشيرةً إلى أن انعقاد هذا الحدث العالمي المهم تحت شعار «قوة التأثير»، وتركيزه على محاور رئيسية تناقش دور المرأة في «الحكومة» و«الاقتصاد» و«المجتمع» و«المستقبل»، يشكل فرصة استثنائية لاستعراض أطر العمل النموذجية المقترحة من جانب صندوق النقد الدولي، والتعرف على الخبرات اللازمة لتحقيق مزيد من التقدم نحو مستقبل أكثر ازدهاراً.

وأكدت أن دولة الإمارات تولي أهمية كبيرة لدعم المرأة في مختلف المجالات ضمن «رؤية الإمارات 2021»، بما في ذلك رفع مستوى تمثيلها في المناصب القيادية ومراكز صنع القرار بالقطاعين الحكومي والخاص، ولا شك أن تنظيم حدث مهم مثل منتدى المرأة العالمي - دبي 2020 ضروري لتطوير شراكات استراتيجية من هذا النوع وعلى هذا المستوى الرفيع.

وأضافت رئيسة مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة والعضو المنتدب أن أهداف «منتدى المرأة العالمي – دبي 2020» تنسجم مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030، ومن أبرزها الهدف الخامس المتعلق بـ«التوازن بين الجنسين وتمكين النساء والفتيات في العالم»، والهدف السابع عشر المتعلق بـ«عقد الشراكات لتحقيق الأهداف»، والذي يركز على ضرورة تعزيز وتنشيط الشراكات العالمية من أجل التنمية المستدامة.

أبحاث

من جانبها، قالت كريستالينا جورجيفا، مدير عام لصندوق النقد الدولي: «لا تزال المرأة في العديد من الدول تعاني من عدم المساواة على نطاق واسع. وتظهر أبحاث صندوق النقد الدولي أن هذه الدول لن تتمكن من تحقيق الازدهار الشامل من دون الاستفادة من جميع مواهبها وطاقاتها، ما يؤكد أن تمكينها اقتصادياً على المستوى العالمي حاجة مُلحّة للحد من الفقر وتعزيز النمو والاستقرار المالي. ومن خلال التبادل المعرفي واستعراض أفضل الممارسات والخبرات في منتدى المرأة العالمي في دبي، فإننا نُسلّط الضوء على الدور المهم الذي يمكن أن تلعبه المرأة في إحداث تحولات إيجابية في الاقتصادات في جميع أنحاء العالم».

هذا ويعمل صندوق النقد الدولي، الذي يضم في عضويته 189 دولة، على تأمين الاستقرار المالي، وتسهيل التجارة الدولية، وتشجيع رفع معدلات توظيف العمالة، وتعزيز النمو الاقتصادي المستدام في جميع أنحاء العالم.

وإلى جانب دور المنتدى في تسهيل تبادل المعرفة واستعراض الخبرات وأفضل الممارسات العالمية، سيسلط الحدث، من خلال الشراكات المعرفية التي أبرمتها مؤسسة دبي للمرأة، الضوء على المبادرات الناجحة التي أطلقتها وتبنتها دولة الإمارات العربية المتحدة لتعزيز التوازن بين الجنسين، وجهودها التي أثمرت عن إشراك المرأة في شتى المجالات والمناصب الوظيفية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات