تنفيذاً لتوجيهات خليفة ومحمد بن راشد وبقيمة 395 مليون درهم

«زايد للإسكان» يعتمد أسماء 503 مواطنين من مستحقي الدعم السكني

تنفيذاً للتوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، اعتمد مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان، أسماء 503 مواطنين من مستحقي قرارات الدعم السكني، بقيمة 395 مليون درهم، توزعت ما بين 378 قراراً من فئة القروض والمنح، و125 قراراً من فئة قرار سريع.

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس إدارة البرنامج الأول لعام 2020، في مخيّم زايد للإسكان الشتوي، حيث تم استعراض أبرز إنجازات البرنامج، إلى جانب تقرير ميزانية البرنامج للسنة المالية 2020، واعتماد أسماء 503 مواطنين من مستحقي الدعم السكني، كما اطلع المجلس على مذكرات لتسهيل وتسريع إجراءات مقدمي الدعم السكني، وما يُستجد من أعمال.

وقال معالي الدكتور المهندس عبد الله بن محمد بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية، رئيس مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان: «إن الإعلان عن هذه الدفعة، يأتي في إطار توجيهات القيادة الرشيدة بتوفير أعلى معايير الاستقرار وجودة الحياة في المجتمعات السكنية، وتحقيق سعادة المواطنين، ضمن خطة الأجندة الوطنية 2021، ورؤية دولة الإمارات في تحقيق الريادة في مجال إسكان المواطنين ضمن أحياء سكنية متكاملة المرافق، ومجتمعات سكنية حيوية، تهدف إلى تعزيز جودة حياة السكان والمجتمع، وترسخ الثقافة الوطنية، وتشجع الترابط المجتمعي وأنماط الحياة الصحية».

فخر

وأضاف رئيس مجلس الإدارة: «إننا فخورون بقيادتنا الحكيمة، وسنستمر في تحقيق الاستقرار السكني للمواطنين، وفق خطة مستقبلية تستعد للخمسين سنة المقبلة، وتتمحور حول سعادة المواطنين، وتحقيق أعلى مستويات جودة الحياة، وتقديم خدمات مبتكرة وذكية، تلبي احتياجاتهم، وتفوق تطلعاتهم في كافة إمارات الدولة».

تسليم

وسيستلم البرنامج 1729 مسكناً خلال الربع الرابع من العام الجاري، بقيمة تتجاوز 2 مليار درهم، ويعتزم تسليم البرنامج 888 مسكناً في المراحل الثلاث من حي بطين السمر السكني بإمارة رأس الخيمة، و500 مسكن في حي المنتزي السكني بإمارة عجمان، إلى جانب 341 مسكناً في حي الخوانيج السكني بدبي.

سياسة وطنية

جدير بالذكر، أن السياسة الوطنية للمجتمعات السكنية الحيوية، التي طورها البرنامج الوطني للسعادة وجودة الحياة، بالتعاون مع برنامج الشيخ زايد للإسكان، تسلط الضوء على 6 مقومات محورية للمجتمعات السكنية الحيوية في الإمارات، وهي الموقع الأنسب، والمرافق المتكاملة، والمجتمعات المترابطة، وأماكن للحياة التفاعلية، والمشاركة الثقافية والأنظمة الذكية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات