العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    لشبونة تستضيف الاجتماع الأول لـ«عمومية المجلس العالمي للتسامح»

    أحمد الجروان والحضور | وام

    عقد في العاصمة البرتغالية لشبونة أمس الاجتماع الأول للجمعية العمومية للمجلس العالمي للتسامح والسلام، وذلك في مبنى أكاديمية لشبونة للعلوم.

    حضر الاجتماع أحمد بن محمد الجروان رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام وفيرناندو نيجراو نائب رئيس البرلمان البرتغالي والبروفيسور كارلوس سليما رئيس أكاديمية العلوم بلشبونة وموسى عبد الواحد الخاجة سفير الدولة لدى البرتغال وعدد كبير من سفراء الدول المعتمدين في لشبونة والفاتيكان والمنظمات الأممية والدولية ومنظمتي اليونسكو وتحالف الحضارات التابعتين للأمم المتحدة والجامعات والأفراد العاملين في مجالات التسامح والسلام حول العالم.

    وأشار الجروان في كلمته التي ألقاها في افتتاح الاجتماع إلى أنه لوحظ في الوقت الحاضر أن العديد من الدول تسعى إلى تحقيق السلام والاستقرار والسعادة لجميع البشر بغض النظر عن اللون أو الجنس أو العقيدة والدين مشيراً إلى الجهود المضنية التي يبذلها المجتمع الدولي لمنع النزاعات والصراعات الدولية والإقليمية. فخر

    وألقى موسى الخاجة سفير الدولة لدى البرتغال كلمة في الاجتماع أعرب خلالها وبصفته ممثلاً لدولة الإمارات العربية المتحدة عن فخره بحضور الاجتماع، موضحاً أن الإمارات تلتقي مع المجتمعين في رؤية مشتركة، وهي نشر التسامح والسلام في كل أرجاء العالم، وذلك من خلال استمرار الدولة في احتضان الملايين على أرضها ومن عشرات الجنسيات المختلفة مما أهلها أن تجعل من التسامح جزءاً من ثقافة البلد ومواطنيه، وتحافظ مثل البرتغال على منصة مفتوحة للتواصل والتفاهم بين الأمم. وشهد الاجتماع عدداً من أوراق العمل والمناقشات التي سيتمخض عنها توصيات تقدمها الجمعية العمومية في ختام اجتماعاتها.

    وفي نهاية الاجتماع كرّم مانويل بيشيررا رئيس معهد التعاون البرتغالي العربي أحمد بن محمد الجروان تقديراً لجهوده العالمية لنشر التسامح والسلم في كل أنحاء العالم.

    لقاء

    من جهة أخرى، استقبل فيرناندو نيجراو نائب رئيس البرلمان البرتغالي في مقر المجلس بالعاصمة البرتغالية لشبونة أمس أحمد بن محمد الجروان بحضور موسى عبد الواحد الخاجة سفير الدولة لدى البرتغال.وأطلع الجروان نائب رئيس البرلمان البرتغالي على جهود المجلس في نشر قيم السلام والتعايش حول العالم.

    طباعة Email