العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    سلطان القاسمي: الشارقة تسخّر إمكانياتها لدعم الأطفال حول العالم

    سلطان القاسمي خلال استقباله تيد شيبان | من المصدر

    استقبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، صباح أمس، في مكتب صاحب السمو الحاكم، تيد شيبان، المدير الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة - يونيسيف الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والوفد المرافق له.

    ورحب صاحب السمو حاكم الشارقة، بالضيف ومرافقيه، متمنياً لهم طيب الإقامة في الشارقة، ومستعرضاً لهم أبرز جهود الشارقة في رعاية ودعم وخدمة الطفل، وأهم البرامج المقدمة لهم من أجل تمكينهم علمياً ومعرفياً واجتماعياً وبرلمانياً كذلك، وكيف أن الشارقة تعي تماماً بأهمية بناء الإنسان نفسياً وفكرياً منذ نعومة أظفاره يسهم وبشكل كبير في خلق مورد بشري مدرك لدوره في تنميته وطنه ومجتمعه، وأعدت من أجل تحقيق ذلك البنى التحتية المناسبة من مراكز وأندية فضلاً عن تزويدها بمختصين تربويين في مختلف المجالات الرياضية والفنية والعلمية.

    وقال سموه إن دعم الشارقة للطفل لم يقتصر على نطاق حدودها بل أنها تقدم كل ما لديها من خبرات وإمكانيات مادية ومعنوية للأطفال في كثير من بلدان العالم التي تعاني من الفقر أو أولئك الأطفال النازحين بسبب الحروب أو بسبب أي مؤثر طبيعي آخر.

    من جانبهم عبر وفد اليونيسيف عن اعتزازهم بالعمل مع إمارة الشارقة في مجال رعاية وسلامة الأطفال وتنمية قدراتهم، مشيدين بما تلمسوه من اهتمام قل أن تجد له مثيلاً بالطفل في كثير من بلدان العالم. وبهذه المناسبة قدم وفد اليونيسيف درعاً تذكارية لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عرفاناً وتقديراً لدور سموه في دعم برامج اليونيسيف من خلال ما يقدمه للطفولة في الشارقة والعالم.

    اجتماع

    وعقد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، قبل ظهر أمس، في مكتب صاحب السمو الحاكم، اجتماعاً مع رئيس وأعضاء مجلس إدارة جمعية الشارقة الخيرية وممثلي عدد من المؤسسات المحلية المجتمعية في الإمارة.

    وأثنى صاحب السمو حاكم الشارقة على الجهود الحثيثة المبذولة والنشاط الخيري الفاعل والمستمر من قبل القائمين على الجمعية مشيداً بنشاطات الجمعية ونتائج أعمالها، وحثهم سموه على ضرورة الاهتمام بمجالات العمل الإنساني داخل الدولة والمساعدات الداخلية المقدمة من الجمعية والاهتمام كذلك بالمشاركات الإنسانية الفعالة في كافة مجالات العمل التطوعي. وقد استعرض أعضاء مجلس الإدارة أمام صاحب السمو حاكم الشارقة أبرز خططهم لتطوير عمل الجمعية خلال الفترات القادمة.

    واطلع سموه منهم على أهم الإنجازات التي حققتها الجمعية خلال العام المنصرم من خلال تقرير موجز عن نتائج أعمالها ومشاريعها سواء داخل الدولة أو خارجها، مقدمين شرحاً مفصلاً حول حجم أعمال الجمعية الإجمالي وزيادة المخصصات المالية والعينية والمساعدات المقدمة للأسر المتعففة داخل الدولة وكذلك زيادة قيمة وعدد المشروعات الخارجية المنفذة من قبل الجمعية وخصوصاً مشروعات الصدقة الجارية.

    طباعة Email