محمد بن راشد يطّلع على المشاريـع الإبداعية الجديدة لــ«برانـد دبي»

محمد بن راشد ومنى المري ونهال بدري وفريق عمل براند دبي ومجموعة من المواهب الفنية الإماراتية

اطّلع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، خلال تفقده المقر الجديد للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، على مجموعة جديدة من مشاريع الأعمال الإبداعية التي ينفذها «براند دبي» الذراع الإبداعية للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، بالتعاون مع شركائه الرئيسين هيئة الطرق والمواصلات في دبي وهيئة كهرباء ومياه دبي وبلدية دبي.

واستمع سموه، بحضور معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، ومعالي مطر محمد الطاير، المدير العام رئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، والمهندس داوود الهاجري، المدير العام لبلدية دبي، لشرح قدمته نهال بدري، مدير براند دبي، حول المشاريع التي يعتزم براند دبي تنفيذها خلال العام الجاري في إطار رؤية سموه الرامية إلى تحويل دبي إلى متحف فني مفتوح، بما يساهم في تعزيز المكونات الجمالية والإبداعية للإمارة كمدينة تحتفي بالإبداع في جميع قوالبه وأشكاله وتتكامل فيها ملامح الأصالة مع عناصر الحداثة.

واستعرضت بدري خلال الشرح، بحضور منى المرّي، المدير العام للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، أهداف المشاريع في إطار استراتيجية «براند دبي» الرامية إلى تطوير وإطلاق وتنفيذ مبادرات ومشاريع نوعية تركّز على الجانب الإبداعي في قصة نجاح دبي وتطورها كمركز عالمي للإبداع والابتكار ومنصة لكل صاحب فكر خلّاق للانطلاق نحو المستقبل، بينما تستمد أهداف تلك الاستراتيجية زخمها من خلال إبرام شراكات مع جهات حكومية وشبه حكومية وخاصة، وبالتعاون مع فنانين ومبدعين إماراتيين وعالميين. وتعرف سموه على مراحل العمل المختلفة التي سيتم من خلالها تنفيذ تلك المشاريع، في إطار «متحف دبي الفني» و«مشروع جميرا»، وكذلك طبيعة الأعمال الإبداعية التي ستتضمنها وسيتم توزيعها على مناطق عدة في دبي، تحقيقاً لرؤية سموه وتعبيراً عن ارتباط دبي بالإبداع الذي كان دائماً حاضراً في الأفكار التي تحققت من خلالها إنجازات كبرى في دبي، حيث تتسم المشاريع في مجملها باستلهام ملامح مهمة من حياة أهل الإمارات وثقافتها وتراثها ومختلف أوجه النهضة الحضارية التي جعلت منها نموذجاً في التطوير القائم على إسعاد الناس وتمكينهم من الحصول على أفضل نوعيات الحياة.

كما شاهد سموه جانباً من المشاريع التي يدعمها براند دبي من خلال مبادرة «بكل فخر من دبي» والتي تعنى في الأساس بالتعريف بمشاريع رواد الأعمال الشباب الذين وجدوا في دبي البيئة الداعمة التي تمكنهم من الانطلاق نحو تحقيق طموحاتهم، وتعرف سموه على طبيعة المشاريع التي شاركت نماذج منها في حفل افتتاح المقر الجديد للمكتب الإعلامي لحكومة دبي. وأعرب رواد الأعمال أصحاب المشاريع المدعومة من براند دبي عن كامل تقديرهم وامتنانهم للدعم الكبير الذي يلقونه في دبي بفضل توجيهات سموه بما يمكنهم من تحقيق طموحاتهم وأحلامهم. وفي الختام، التقطت الصور التذكارية لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مع فريق العمل، وعدد من الفنانين المتعاونين مع براند دبي.

 

 

 

 

 

 

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات