«برج خليفة» يشارك بحملة التضامن مع أستراليا في مواجهة الحرائق

تصوير: زافيير ويلسون

شارك «برج خليفة» في الحملة التي أطلقتها دولة الإمارات العربية المتحدة للتضامن مع أستراليا في مواجهة الحرائق.

فقد قدمت إدارة البرج في تمام الساعة 20:10 دقائق من مساء أمس عرضاً استمر 3 دقائق على واجهته وبارتفاع 830 متراً عبّرت خلالها عن دعم دولة الإمارات لأستراليا، وتشجيع الحملة التي أطلقتها عبر الوسم #تعاضد_الأصدقاء، للتضامن مع أستراليا في هذه الأزمة انطلاقاً من علاقات الصداقة الوطيدة التي تربطهما.

ووزع منظمو العرض ملصقات ومشابك بوسم تعاضد_الأصدقاء، مع صورة لعلمي دولة الإمارات وأستراليا وحيوان الكوالا. ويشارك برج خليفة في دعم هذه الحملة بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي عبر www.emiratesrc.ae/‏aus.

 

وأكدت معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي في تعليق لها على الحملة، أن المجتمع الإماراتي يواصل البحث عن سبل لتعزيز تضامنه مع أستراليا ودعم شعبها.. وقالت: «كلنا أمل بأن تزيد حملة تعاضد_الأصدقاء، من الوعي بالأزمة في أستراليا، وحشد المزيد من المتبرعين».

وفي الإطار نفسه عرض إكسبو 2020 دبي، مقطعاً مرئياً على مواقع التواصل الاجتماعي للتعريف بالوضع الراهن الذي تمر به أستراليا على صعيد الحرائق ودعم المساعي الجارية.. فيما أسهمت جهات حكومية وشركات الطيران الوطنية لا سيما طيران الإمارات وطيران الاتحاد، بمشاريع مماثلة لتشجيع الجمهور على التبرع لحملات الإغاثة في هذه الأزمة.

وتأتي تلك المبادرات تماشياً مع سعي الإمارات للمساهمة في رفع مستوى الوعي عالمياً بالتهديدات الناجمة عن تغير المناخ وضمن جهود الدولة في السنوات الماضية، والتي قطعت فيها شوطاً طويلاً في مواجهة تحديات هذا التغير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات