حاكم رأس الخيمة يوقّع على المسبار ويؤكد: الإمارات قِبلة لعلوم المستقبل

سعود بن صقر ومحمد بن سعود خلال التوقيع على القطعة الأخيرة للمسبار بحضور سارة الأميري | وام

أكد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وبتوجيهات أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أصبحت قبلة لعلوم المستقبل ووجهة لانطلاق التغيير الإيجابي الهادف إلى خير البشرية ومصلحتها.

جاء ذلك خلال استقبال سموه، بحضور سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة، معالي سارة بنت يوسف الأميري وزيرة دولة مسؤولة عن ملف العلوم المتقدمة قائد الفريق العلمي لمسبار الأمل، وتوقيع سموهما على القطعة الأخيرة من المسبار، والتي تشكل الجزء الخارجي الأخير منه، وتحمل أسماء أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وتواقيع سموهم إلى جانب تواقيع سمو أولياء العهود، وتتزين بعبارة: «قوة الأمل تختصر المسافة بين الأرض والسماء»، في تعبير عن الرسالة الإنسانية السامية، التي تحملها دولة الإمارات لمستقبل الإنسان والعالم.

وعبر صاحب السمو حاكم رأس الخيمة عن فخره واعتزازه بأبناء وبنات الوطن، الذين استطاعوا إنجاز «مسبار الأمل» في وقت قياسي، ليثبتوا للجميع أن أبناء زايد قادرون على مواصلة مسيرة النجاحات والإنجازات، وأن طموح المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، قد تحقق بسواعد وعقول إماراتية شابة قادرة على خوض غمار التحديات والخروج منها منتصرة بعزيمة صلبة وإرادة لا تلين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات