مغامرة

اختطفه سحر الشتاء فتاه في الجبال

يومان في أحد الكهوف أمضاهما الشاب حمد المرشودي بعد ضياعه إثر رحلة قطعها بين جبال مسافي سيراً على الأقدام بعد أن سحرته أجواء الشتاء، دون أن يكون معه أي وسيلة تواصل، أو ما يكفي لبقائه على قيد الحياة.

المرشودي روى لـ«البيان» تفاصيل مغامرته التي بدأت نزهة ممتعة وانتهت خوفاً تحت وابل الأمطار الغزيرة وأصوات الرعد القوية، فلجأ إلى أحد الكهوف حتى وصلت إليه في الوقت المناسب يد منقذي شرطة الفجيرة لتقدم له الرعاية الصحية الطارئة وتعيده إلى بيته.

 اقرأ أيضاً:

شاب مسافي يروي لـ«البيان» تفاصيل ضياعه في الجبال

طباعة Email
تعليقات

تعليقات