العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تعامل فعال للجهات الشرطية في إنقاذ الأشخاص

    كشفت أمطار الخير التي سقطت في مناطق الدولة على الكفاءة العالية لرجال الشرطة في الدولة في التعامل مع الحوادث لا سيما أولئك الأشخاص الذين علقوا في تجمعات المياه ليبرز الدور المهم الذي لعبه رجال الشرطة في تلافي الخسائر البشرية نتيجة الأمطار الغزيرة.

    إنقاذ من الغرق


    من جهتها تمكنت دوريات مركز شرطة الراشدية في شرطة دبي من إنقاذ حياة امرأة مواطنة، ورجل آسيوي تعرضت مركبة كل منهما للغرق في حادثين منفصلين، الأولى بداخل نفق الفستيفال سيتي، والثانية في مدينة دبي العالمية، وذلك بعد تجمع المياه إثر الأمطار الغزيرة التي شهدتها الدولة مؤخراً.
    وقال العميد سعيد حمد محمد بن سليمان آل مالك، مدير مركز شرطة الراشدية، إن غرفة القيادة والسيطرة في شرطة دبي تلقت بلاغاً في الساعة الرابعة من صباح يوم السبت الماضي يفيد بوجود امرأة تعرضت مركبتها للغرق بداخل نفق الفيستيفال سيتي نتيجة تجمع مياه الأمطار، مؤكداً انتقال دوريات الاختصاص فوراً إلى المكان، حيث كانت المرأة عالقة داخل مركبتها الغارقة، وفي حالة هلع شديد، وحاول رجال الشرطة فتح الأبواب دون جدوى، فاتجهوا إلى إنقاذها عبر إخراجها من النافذة، ونقلها إلى سطح المركبة لضمان سلامتها.
    وأضاف: «نظراً لاستمرار هطول الأمطار بغزارة وارتفاع منسوب المياه في النفق بسرعة شديدة، بقي رجال الشرطة مع المرأة المواطنة إلى حين وصول الفرق المساندة، وإنقاذها وإخراجها من النفق، لافتاً إلى أن رجال الشرطة لم يتوانوا عن أداء واجبهم، ومبادرتهم بالنزول فوراً إلى النفق وتقديم المساعدة بالسرعة التي يتطلبها التعامل مع تلك الحالات التي يفصل بينها وبين الموت لحظاتٌ قليلة».

    استجابة سريعة


    وفي الحادثة الثانية، أشار العميد آل مالك إلى أنه خلال عملية تمشيط دورية الاختصاص في مدينة دبي العالمية، شوهدت مركبة عالقة في مياه الأمطار وبداخلها رجل من الجنسية الآسيوية غير قادر على الخروج من المركبة، وعلى الفور، قام رجال الشرطة بمساعدة الرجل وإخراجه من النافذة.
    وذكر العميد آل مالك أن سرعة استجابة الدورية وحرفية رجال الشرطة في التعامل مع الحادثين، أسهم في إنقاذ المرأة المواطنة والرجل الآسيوي، مؤكداً أن شرطة دبي جاهزة دائماً للتعامل مع الحالات الطارئة على مدار 24 ساعة والاستجابة لها في أقل وقت ممكن.
    من جانبها، تقدمت المواطنة بالشكر إلى فرق مركز شرطة الراشدية وغرفة العمليات على سرعة استجابتهم والعمل على إنقاذ حياتها في وقت قياسي بعد أن كانت تحاول النجاة بحياتها، معبرة عن سعادتها بتواجدهم إلى جانبها وحرصهم الشديد على حياتها ونقلها إلى بر الأمان، كما أعرب الرجل الآسيوي بدوره عن شكره وتقديره لرجال الشرطة على إنقاذ حياته.

    جناح الجو


    بدوره أشاد اللواء علي عبد الله بن علوان النعيمي القائد العام لشرطة رأس الخيمة، رئيس فريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث المحلي بالإمارة، بجهود جناح الجو، وذلك لما أبدوه من جاهزية عالية في التعامل مع مختلف الحالات، أثناء هطول الأمطار، وسوء الأحوال الجوية.
    وأكد النعيمي دور جناح الشرطة في التعامل مع الحالة الجوية خلال تقلبات الطقس، وتقديم المساعدة للعديد من المتضررين من أثر هطول الأمطار، وجريان الأودية، وكذلك للعالقين في المناطق الجبلية والوعرة، ونقلهم وانتشالهم، وإيصالهم إلى مناطق أخرى آمنة، حفاظاً على حياتهم، وقد شملت عمليات النقل عائلات، ومرضى ومسنين، وأطفالاً ونساء من مختلف الأعمار.


    من جهته أشار العقيد ركن يوسف سالم بن يعقوب مدير إدارة المهام الخاصة، بأن جناح الجو تمكن من نقل وانتشال 204 أشخاص من المحصورين في الأودية والمناطق الجبلية، وتأمين سلامتهم، خلال فترة سوء الأحوال الجوية التي شهدتها الإمارة خلال الأيام الثلاثة الماضية، كما نفذ 9 طلعات جوية، بمجموع 7 ساعات ونصف.

    طباعة Email