العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    فرق العمل المختصة تحتوي آثار الأمطار بكفاءة

    يتقي المطر بمظلته أثناء تنظيم السير بدبي | تصوير: سالم خميس

    واصلت فرق العمل من الشرطة والبلديات والدفاع المدني وهيئات الطرق العمل على قدم وساق لاحتواء آثار تجمعات مياه الأمطار التي هطلت بكميات كبيرة مسجلة أرقاماً قياسية في بعض المناطق بالدولة، واستجابت هذه الجهات بكفاءة عالية لجميع البلاغات التي وصلتها وتمكنت من التعامل معها بشكل مباشر وتوجيه الكوادر الإشرافية والفنية التنفيذية وفرق العمل الطارئة لتصريف مياه الأمطار وإزالة الرمال عن الطرقات وتوفير الآليات والمضخات لسحب ونقل المياه المتجمعة، كما قامت دوريات الشرطة بتسهيل حركة المرور ووفرت الجهات المختصة صهاريج لسحب مياه الأمطار من الشوارع والأحياء السكنية في مختلف المناطق مع استقبال الشكاوى والملاحظات.

    3000 موظف

    ففي دبي شاركت بلدية دبي بــ 35 مضخة و52 محطة لتصريف مياه الأمطار تعمل بكامل فعاليتها، وأكثر من 3000 موظف وعامل انتشروا في كافة أنحاء الإمارة لسحب المياه.

    وأكدت بلدية دبي أن العمل يتم بالتعاون والتنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين من هيئة الطرق والمواصلات وشرطة دبي وبإشراف مباشر على عمليات السحب والتصريف خلال هطول المطر وبعده، مع استمرار الدراسات للواقع الميداني في مختلف القطاعات والمناطق وإعداد ما يلزم بشأنها من تقارير وتوصيات فنية لمعالجة ما يلزم، ويبذل الفريق أقصى جهده في سحب المياه وحل جميع البلاغات والتي بلغت 4000 اتصال بلاغ حتى مساء أمس.

    وخصصت هيئة الطرق والمواصلات في دبي فريقاً من 600 مهندس ومفتش وعامل وفني، يعملون على مدار الساعة إلى جانب 245 آلية تنوعت بين مضخات وصهاريج ومركبات طوارئ وغيرها من الآليات المساعدة لضمان عودة الحركة المرورية إلى وضعها الطبيعي في مختلف أنحاء دبي.

    بدورها قامت بلدية العين بسحب الأمطار المتراكمة إثر تلقيها مئات البلاغات التي تم التعامل معها مباشرة، فيما قامت الدوريات المرورية بتنظيم انسياب الحركة المرورية.

    ونبهت شرطة الشارقة السائقين وأفراد الجمهور إلى وجود تجمعات لمياه الأمطار على بعض الطرق الخارجية والتي تم اتخاذ إجراءات مؤقتة بإغلاق بعضها وتحويل حركة المرور إلى مسارات بديلة ومنها شارع الشيخ خليفة بن زايد وإغلاق جزئي من جسر الشيخ خليفة بن زايد بالاتجاه إلى تقاطع الشيخ خليفة بن زايد.

    استعداد تام

    وقال عبد الرحمن محمد النعيمي، مدير عام دائرة البلدية والتخطيط في عجمان: إنه تم تشكيل 15 فرقة عمل للحالات الطارئة لمراقبة ومتابعة تصريف مياه الأمطار بجميع أنحاء الإمارة، كما وزعت الدائرة 85 مضخة متحركة لسحب مياه الأمطار، و25 صهريج مياه، و28 مضخة ضخ.

    وباشرت فرق الطوارئ في بلدية الفجيرة وبلديات الساحل الشرقي أعمالها لسحب المياه من مناطق تجمعها، في الميادين والأحياء السكنية والشوارع والدوارات.

    فرق عمل

    وأكدت دائرة بلدية أم القيوين أنه تم تشكيل فرق عمل للحالات الطارئة لمراقبة ومتابعة تصريف مياه الأمطار في الإمارة والمناطق التابعة لها، للمساهمة في الحد من آثار هطول الأمطار، وانتشرت الفرق في الشوارع والميادين الرئيسة والمناطق السكنية.

    وأغلقت القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة عدداً من الطرق الخارجية أمام الحركة المرورية بهدف حماية قائدي المركبات وضمان سلامتهم من خطر الحوادث أو التصادم، وشملت تلك الطرق، شارع الشهداء، والطريق المؤدي لجبل جيس، والطريق المؤدي إلى جسر الخران بالقرب من حديقة صقر، كما أغلقت دوريات الشرطة مؤقتاً الطريق المؤدي إلى منطقة الفلية السكنية وطريق منطقة الفحلين.

    وكشف المهندس عيسى الشامسي، رئيس لجنة الطوارئ في دائرة الخدمات العامة برأس الخيمة، عن سحب فريق طوارئ الأمطار في دائرة الخدمات العامة برأس الخيمة، 4 ملايين و255 ألف غالون من مياه الأمطار خلال 12 ساعة الماضية، حيث واصلت فرق الطوارئ عملياتها على مدار الساعة دون توقف للتعامل مع 417 بلاغاً حول تجمع مياه الأمطار من مجموع 464 بلاغاً تلقتها غرفة العمليات والطوارئ بالدائرة.

    طباعة Email