العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    20 مليوناً لتطوير مرسى الميدان لقوارب الصيادين بأم القيوين

    تنفيذ المرحلة الثانية لمشروع مرسى الميدان | من المصدر

    كشف جاسم حميد غانم رئيس مجلس إدارة جمعية الصيادين في أم القيوين، عن تنفيذ المرحلة الثانية لمشروع تطوير وتوسعة مرسى الميدان لقوارب الصيادين في الإمارة خلال العام الحالي، وذلك بتكلفة 20 مليون درهم، ويأتي المشروع ضمن أعمال توفير بيئة خصبة لتطوير مهنة الصيد ودعم الصيادين، مؤكدا أنه تم طرح المناقصة لبدء العمل في غضون الاسابيع المقبلة، لافتا إلى أن المشروع سوف يحدث نقلة.

    وقال جاسم حميد غانم رئيس جمعية الصيادين في أم القيوين لـ «البيان»: إن المرحلة الأولى من مشروع تطوير مرسى ميدان أنجزت العام الماضي بتكلفة 65 مليون درهم وشملت إنشاء 130 مرسى للقوارب وسفن الصيد وبناء مسجد للصيادين قرب المرسى ومحلات لبيع معدات الصيد تتبع لجمعية الصيادين وذلك بهدف دعم مهنة الآباء والأجداد وتوفير الحياة الكريمة للصيادين.

    ولفت إلى أن المرحلة الثانية من مشروع تطوير مرسى الميدان تشمل إنشاء مستودعات بمواصفات حديثة للصيادين في الميناء وإنشاء سوق جديد للأسماك ومحلات تجارية جانب السوق ومطاعم لتقديم خدمات متكاملة ويعود ريعها لصالح جمعية الصيادية.

    دعم الصيادين

    وذكر أن عدد أعضاء جمعية الصيادين في أم القيوين يبلغ 409 صيادين وتوفر لهم الجمعية المعدات والأدوات الخاصة بالصيد بأسعار معقولة، كما تم إنشاء مصنع للثلج بمكرمة من صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا، عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم أم القيوين، بتكلفة مليون درهم، لافتا الى أن المصنع ينتج يومياً 560 قالب ثلج، وأن سوق السمك يستهلك 200 كيس من الثلج بخلاف المستهلكين، كما أن سعر الكيس الواحد سوف يباع للصياد بـسعر عشرة دراهم، وسيتم توزيع أرباح المصنع على الصيادين، كما تم تخصيص مخزنين للثلج أحدهما يخزن 40 طناً من الثلج، وهي كمية تكفي لمدة 5 أيام في حال حصل عطل للمصنع.

    طباعة Email