العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    خلال فعالية بالتعاون مع هيئة تنمية المجتمع

    كبار المواطنين يتعرفون إلى خدمات «كهرباء دبي»

    نظمت هيئة كهرباء ومياه دبي فعالية خاصة لكبار المواطنين في مجلس الراشديّة التابع لهيئة تنمية المجتمع، وتفاعل أكثر من 50 من كبار المواطنين في المجلس مع موظفي الهيئة على مدار يوم كامل.

    حيث أقيمت مسابقات وأنشطة متنوعة من بينها التعريف بالخدمات التي تقدمها الهيئة للمتعاملين.

    وقال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: تولي هيئة كهرباء ومياه دبي أهمية بالغة لمختلف فئات المجتمع، لا سيما فئة كبار المواطنين.

    في إطار حرصنا على رد الجميل لكل من ساهم في بناء نهضة دولة الإمارات العربية المتحدة، فكبارنا هم فخرنا وقدوتنا، وهم كما وصفهم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله: «كبار في الخبرة، وكبار في الخدمة لهذا الوطن.

    وكبار في النفوس، وكبار في العيون والقلوب»، وتولي دولة الإمارات التي بنيانها الإنسان كبارنا أهمية خاصة، وتتبنى نهجاً ومنظومة متكاملة لإبداع أفكار جديدة لإسعادهم وهيأت كافة السبل لراحتهم.

    ونحرص على مشاركة كبار المواطنين في الفعاليات المجتمعية، ونشر الوعي المجتمعي بحقوقهم وأساليب الاهتمام بهم ورعايتهم واحتضانهم، حيث نتعلم من الرعيل الأول ثقافة العطاء والتفاني والإخلاص ونستقي من خبراتهم ومعارفهم ونحرص على نقلها لأجيالنا القادمة.

    مسؤولية

    وأكد الطاير أن كبار المواطنين ذخر للوطن وجزء لا يتجزأ من نسيج المجتمع، مشيراً إلى التزام الهيئة بمسؤوليتها المجتمعية وبتوجيهات القيادة الرشيدة لتوفير كل ما يلزم لينعم كبار المواطنين بالاستقرار الاجتماعي والمادي والصحي، وتعزيز الجهود بهدف دمجهم وتمكينهم داخل المجتمع.

    لفتة إنسانية

    قال المهندس مروان بن حيدر، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الابتكار والمستقبل في الهيئة:

    تعد الفعالية التي نظمتها الهيئة في مجلس الراشدية لفئة كبار المواطنين بالتعاون مع هيئة تنمية المجتمع، لفتة إنسانية طيّبة تترجم تقدير واعتزاز الهيئة بهذه الفئة، وعربون شكر بسيط للعطاءات اللامحدودة التي قدمها كبارنا للمجتمع وللوطن ككل.

    ونفخر بالمشاركة الفاعلة لموظفي الهيئة وحرصهم العميق على أداء مسؤوليتهم المجتمعية وواجبهم الوطني والإنساني، بما يثبت تمسكهم بتراثهم وقيمهم الإماراتية الأصيلة، ويعكس التماسك والتآزر المجتمعي بأبهى صوره.

    طباعة Email