قراء «البيان» خلال الاستطلاع الأسبوعي:

تكثيف التوعية يطوّق عدم تحريك السائقين مركباتهم في الحوادث البسيطة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكد قراء «البيان»، خلال الاستطلاع الأسبوعي، أن عدم تحريك السائقين لمركباتهم في الحوادث البسيطة قد يؤدي إلى التسبب في وقوع حوادث تصادم أخرى مع مركبات إضافية، مشيرين إلى أن تطويق هذه الممارسات يحتاج إلى تكثيف التوعية، فيما ذهب بقية القراء إلى أن تغليظ العقوبة السبيل الأمثل لتطويقها.

فقد رأى 61% من قراء الصحيفة على الموقع الإلكتروني أن تكثيف التوعية السبيل الأمثل لإزالة هذه الممارسات الخاطئة، فيما ذهب 39% إلى أهمية تغليظ العقوبة، بينما ذهب 67% من قراء «البيان» على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» إلى أهمية تكثيف التوعية، بمقابل 33% رأوا جدوى تغليظ العقوبة، وشدد 65.5% من قراء الصحيفة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» على ضرورة تكثيف التوعية، بينما وجد 34.5% أن تغليظ العقوبة هو الحل الملائم.

آلية قانونية

وأكد العميد أحمد الصم النقبي، مدير إدارة المرور والدوريات بشرطة رأس الخيمة، أن الجهل بالقوانين لا يعفي المخالفين من تطبيق القانون عليهم، وذلك لجهل قائدي المركبات بترك مركباتهم بعد وقوع الحوادث المرورية البسيطة أو نتيجة للأعطال الميكانيكية المفاجئة في موقع الحادث وعدم تحريكها إلى خارج الطريق التي قد تؤدي إلى التسبب في وقوع حوادث تصادم أخرى مع مركبات إضافية.

وأشار إلى أهمية تحريك المركبة في الحوادث البسيطة التي تخلو من الإصابات والأضرار البليغة على المركبة والركاب إلى جانب الطريق وإيقافها عند أقرب موقف آمن بطريقة لا تعرقل حركة السير وضمان انسيابية الطريق لتعزيز سرعة زمن الاستجابة وتسهيل حركتها وسرعة وصولها إلى موقع الحادث، حيث تفرض لائحة قانون السير والمرور الاتحادي على قائدي المركبات المخالفة في حالة عدم تحريك المركبة، وذلك تحقيقاً للهدف الثاني من أهداف وزارة الداخلية السبعة بجعل الطرق أكثر أمناً وسلامة.

حملات توعوية

وأكد النقبي أن القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة حريصة على إطلاق الحملات التوعوية على طرق الإمارة وعبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي لتثقيف قائدي المركبات بالقوانين المرورية، وحث أطراف الحوادث المرورية البسيطة إلى تحريك مركباتهم خارج الطريق وعدم تركها أو وقوف قائدي المركبات على الطريق لأي سبب كان، لحمايتهم من خطر حوادث الدهس، أو وقوع الحوادث المرورية الناتجة عن محاولة قائدي المركبات الأخرى تغيير مساراتهم لتفادي المركبات المتعطلة، ما يؤدي إلى حوادث التصادم بين المركبات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات