100 ألف درهم وأنظمة شمسية كهروضوئية لأصحاب "البيوت المثالية" في دبي

في إطار جهودها لتعزيز أنماط العيش المستدام لدى أفراد المجتمع، كرّمت هيئة كهرباء ومياه دبي أصحاب المنازل الفائزة ضمن الدورة الثالثة لمبادرة "بيتنا مثالي" التي أطلقتها الهيئة بالتعاون مع 9 جهات حكومية في دبي وتهدف إلى تشجيع المتعاملين على اتباع أفضل الممارسات المستدامة في منازلهم.

حيث كرم سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، الفائزين الثمانية الذين طبقوا أعلى معايير المبادرة في بيوتهم. جاء في المركز الأول أمل عيسى المهيري وحصلت على جائزة نقدية بقيمة 50,000 درهم، وفي المركز الثاني علي بلال مبارك الجسمي وحصل على 30,000 درهم، وفي المركز الثالث عفراء سعيد المهيري وحصلت على 20,000 درهم، وسيتم تركيب ألواح شمسية كهروضوئية في بيوت الفائزين من الرابع إلى الثامن. كما تم خلال الحفل تكريم شركاء المبادرة

خلال كلمة أثناء حفل التكريم، أشار  الطاير إلى أن مبادرة "بيتنا مثالي" حققت أهدافها المتمثلة في تعزيز الوعي لدى أفراد المجتمع بضرورة انتهاج الممارسات المستدامة، ولاقت إقبالاً ملحوظاً من المتعاملين منذ إطلاقها، حيث شارك هذا العام، 1,830 متعاملاً في الدورة التدريبية الإلكترونية التي نظمتها الهيئة، الأمر الذي يؤكد حرص المتعاملين على اتباع نمط حياة مستدام، وحققت المبادرة وفورات إجمالية تجاوزت 1.32 جيجاوات ساعة من الكهرباء، وما يقارب 12 مليون جالون من المياه، وأسهمت في تخفيض نحو 675 طناً من الانبعاثات الكربونية، محققة وفورات مالية تزيد عن مليون درهم.

من جانبه أكد معالي حميد محمد القطامي، المدير العام لهيئة الصحة بدبي أن مبادرة "بيتنا مثالي" أوجدت حافزاً مهماً للتنافس نحو الاستدامة، وتحسين أنماط الحياة ورفع درجة جودتها، بداية من البيت، ثم المجتمع المحيط، بما يتناسب مع توجهات دبي الرامية إلى تحقيق التكامل والتناغم في مظاهر العيش ومستوى الرفاهية. وأشاد معاليه بالدور الكبير والبارز الذي تقوم به هيئة كهرباء ومياه دبي، لتنمية الوعي المجتمعي تجاه البيئة وتحسين المناخ، وترشيد الطاقة، واتخاذ جميع التدابير التي تحفظ سلامة الناس وحياتهم.

وقال اللواء محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، أن إقامة دبي تعمل ضمن استراتيجيتها للعمل بفعالية لتصبح دولة الإمارات العربية المتحدة من أفضل دول العالم أمناً وسلامة، لذلك فقد حرصت الإدارة أن تكون جزءً من مبادرة "بيتنا مثالي" التي أطلقتها هيئة كهرباء ومياه دبي كمبادرة مجتمعية تهدف إلى نشر ثقافة البيت المثالي وتوعية المجتمع بالتدابير الواجب اتخاذها لتوفير بيئة منزلية مثالية ومستدامة.

وثمن اللواء عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، مبادرة "بيتنا مثالي" التي أطلقتها هيئة كهرباء ومياه دبي بالتعاون مع 9 جهات حكومية، وأكد سعادته أن المبادرة تعتبر فريدة من نوعها وتواكب مبادرة "دبي الذكية" التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، لجعل دبي المدينة الأسعد والأذكى في العالم من خلال ترسيخ أسس الاستدامة البيئية في إمارة دبي.

وقال داود الهاجري، مدير عام بلدية دبي: "مبادرة "بيتنا مثالي" واحدة من المبادرات المجتمعية المهمة التي أثبتت نجاحاً مميزاً، يُحسب لجميع المشاركين والمساهمين فيها من الدوائر الحكومية والهيئات، ولاسيما أنها تعكس مظاهر ومضمون رفاهية الحياة في دبي، وترسخ النموذج المتقدم لجودة الحياة العصرية الذي تعمل بلدية دبي على تعزيزه بمجموعة من المبادرات النوعية والمتميزة، الخاصة بأنماط العيش السليمة والتي تستند إلى الأفكار المبتكرة والوسائل الذكية".

وقال اللواء خبير راشد ثاني المطروشي، مدير عام الدفاع المدني بدبي: "إن العائلة الواعية لشروط السلامة في المنزل، والمدركة لمسؤولياتها المجتمعية الحضارية، التي تطبق أفضل الممارسات والسلوكيات التي تضمن حماية الارواح وسلامة الممتلكات، وترشيد استهلاك الطاقة والموارد الطبيعية، وتحافظ على نقاء البيئة، هي التي تجعل من بيتها "بيتاً مثالياً"، ولهذا نعتبر مبادرة "بيتنا مثالي" التي أطلقها هيئة كهرباء ومياه دبي بالتعاون مع عدد من الدوائر الحكومية ومن بينها الادارة العامة للدفاع المدني بدبي خطوة هامة لتعزيز السلامة بيئة في المجتمع.

وثمن خليفة الدراي المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الاسعاف النتائج الكبيرة لمبادرة "بيتنا مثالي" وأكد أنها تسلط الضوء على أهمية حماية البيئة وتركز على إجراءات الأمن والسلامة في منازل دبي، وتدعو إلى الحفاظ على الموارد الطبيعية، ما أدى إلى التزام  أكثرية سكان دبي بهذه المبادئ الرائعة التي تصب في صالح مسيرة التنمية الشاملة لإمارة دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة بصفة عامة، مشيراً إلى أن المبادرة أوجدت جواً من  المنافسة الشريفة وسباقاً نحو الكمال ووفرت بيئة مثالية للإبداع في مجال توفير الطاقة وحفظ الموارد لأجيال المستقبل.

و قالت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، مدير عام دبي الذكية: "بصفتنا الجهة المسؤولة عن قيادة عملية تحول دبي إلى مدينة ذكية ذات مستوى عالمي، فإن هدفنا الأهم هو تعزيز رفاهية وسعادة السكان، لذا نحن لا نعتبر التكنولوجيا غاية بحد ذاتها، بل هي وسيلة لجعل حياة الناس أسهل وأكثر سلاسة، وتكييف أكثر تقنياتها تطوراً في خدمتهم وتحسين جودة حياتهم".

وأكد أحمد جلفار، مدير عام هيئة تنمية المجتمع في دبي أن تشجيع وتمكين الأفراد والعائلات في إمارة دبي لتبني أنماط حياتية مثالية ومستدامة جهد مشترك يستوجب تعاوناً بين الجهات لتوسيع الوعي بأهمية المعايير الصحية والبيئية السليمة في تعزيز الترابط بين العائلات في مجتمع دبي بما يجعله نموذجاً يحتذى به في دول العالم، وهو ما يسعى فريق مبادرة "بيتنا مثالي" لتحقيقه.
 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات