«بيت الخير» تنجز وقفين في «نهدة دبي» و«رأس الخيمة» خلال 2020

عابدين العوضي: 50% من مصادر دخل الجمعية ستكون من «الوقف»

كشف عابدين طاهر العوضي، مدير عام جمعية بيت الخير: «أن الجمعية بدأت إجراءات إنشاء وتنفيذ وقفين جديدين أحدهما في منطقة النهدة في دبي، والآخر في رأس الخيمة، ليتم استلامهما خلال العام المقبل».

وأكد العوضي مواكبة الجمعية للتطور الذي شهدته الدولة، لا سيما في مجالات الجودة والحوكمة وبناء الكوادر وتدريبها، وأوضح أن 50% من موارد الجمعية ستكون في المستقبل من خلال مشاريع الوقف لتحقيق الاستدامة في «الدخل».

وقال: «شهدت دولة الإمارات العربية المتحدة منذ قيام الاتحاد تطورات في شتى القطاعات، وفق خطط واستراتيجيات طموحة تهدف إلى تسخير الوسائل والإمكانات لتحقيق التنمية المستدامة، وحققت الدولة بسواعد أبنائها إنجازات كثيرة جعلتها تحظى بمكانة مرموقة عالمياً».

مواكبة

وأضاف: «واكبت الجمعية التطور الذي شهدته الدولة في ظل قيادتنا الرشيدة، لا سيما في مجالات الجودة والحوكمة وبناء الكوادر وتدريبها، حيث أدخلت الأنظمة الإلكترونية لضبط الأداء، وتسريع الإجراءات، وتحقيق رضى المانحين والمستفيدين، كما سعت لتكون الأولى في تقديم المساعدات داخل الدولة، من خلال الإبداع والابتكار في العمل الخيري، وإسعاد المستفيدين، والارتقاء بمؤشرات التكافل الأسري والتلاحم المجتمعي، ومواكبة كل ما يتعلق بتحقيق رؤية الإمارات 2021».

تنويع مصادر الدخل

وبين العوضي أن جمعية بيت الخير تحرص على تنويع مصادر الدخل، والأوقاف بشكل خاص، مؤكداً على الاهتمام الخاص بالأوقاف كمصدر من مصادر الدخل الثابتة والمستمرة، وذلك تلبية لاحتياجات الفئات المستحقة للمساعدة في الجمعية.

وقال: «ننظر للوقف كمشروع استراتيجي لتنمية الموارد الثابتة والمستمرة، ولذلك أخذنا قراراً في مجلس الإدارة باستحداث وقف خيري جديد كل عامين، لتغطي هذه الأوقاف في المستقبل حوالي 50% من موارد الجمعية لتحقيق الاستدامة في الموارد».

وبين أن الجمعية تملك الآن 22 وقفاً، منها 17 مؤجرة ومستثمرة، واثنان قيد البناء والإنجاز أحدهما في حي الكرامة بدبي، والثاني وقف عجمان الجديد.

وقال: «الوقف دعامة الجمعيات والمؤسسات الخيرية، لبقائها واستمرارها في دعم الفقراء والمحتاجين وذوي الدخول المحدودة، وتقديم الخدمات المجتمعية، وميزته هو ديمومة الإنفاق على المشاريع والبرامج».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات