الإمارات تلبي احتياجات 400 ألف طالب سوداني من المستلزمات التعليمية

قدمت دولة الإمارات مستلزمات تعليمية للسودان لتغطية احتياجات 400 ألف طالب في المدارس السودانية، بقيمة إجمالية تبلغ نحو 55 مليون درهم، يتم تمويلها من خلال صندوق أبوظبي للتنمية، وتتضمن توفير مقاعد دراسية.

وتسلمت الحكومة السودانية الشحنة الأولى من المستلزمات التعليمية التي تغطي احتياجات 10 آلاف طالب، بحضور حمد محمد حميد الجنيبي، سفير الدولة لدى جمهورية السودان، والفريق الركن أحمد عابدون، والي الخرطوم المكلف، وسيتم استكمال توريد كامل الشحنات قبل نهاية شهر فبراير 2020.

وتأتي هذه الشحنة كجزء من المساعدات التي أقرتها دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية في أبريل 2019 البالغ قيمتها 3 مليارات دولار أمريكي، لدعم الاستقرار الاقتصادي والمالي في السودان.

وقال محمد سيف السويدي، المدير العام لصندوق أبوظبي للتنمية: «إن الدعم المقدم للشعب السوداني يأتي بتوجيهات كريمة من القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة، وانطلاقاً من حرصها على ضمان توفير احتياجات الشعب السوداني من المستلزمات التعليمية والطبية والغذائية، كما تأتي حزمة المساعدات المقدمة في إطار الروابط الأخوية التي تجمع الشعب الإماراتي بالشعب السوداني».

وأضاف: «أن دعم القطاع التعليمي في السودان، وتمكين الطلبة من تلقي العلم في غرف صفية حديثة تتوافر فيها المستلزمات الدراسية كافة، يعد من الأولويات التي تتطلع إلى تحقيقها دولة الإمارات العربية المتحدة وصندوق أبوظبي للتنمية للشعب السوداني في هذه المرحلة، إضافة إلى الاهتمام بتغطية احتياجاته من الغذاء والدواء والسلع الأساسية».

ومن جانبه، قال سفير الدولة: «إن هذه المساعدات تأتي في إطار حرص دولة الإمارات العربية المتحدة على دعم جهود الحكومة السودانية لتجاوز التحديات الاقتصادية»، مشيراً إلى أن شحنة المساعدات ستعمل على تمكين المؤسسات التعليمية من استقبال الطلبة وتوفير بيئة صفية مناسبة لهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات