حاكم الشارقة يؤدي صلاة الجنازة على جثمان سلطان بن عبدالله

أدى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بعد صلاة الظهر أمس صلاة الجنازة في مسجد الملك فيصل بالشارقة، على جثمان المغفور له بإذن الله الشيخ سلطان بن عبدالله بن سلطان القاسمي الذي وافته المنية صباح أمس. وأدى صلاة الجنازة، إلى جانب سموه، سمو الشيخ عبدالله بن سالم بن سلطان القاسمي، نائب حاكم الشارقة.

كما أدى الصلاة على الفقيد كل من الشيخ خالد بن عبدالله القاسمي رئيس دائرة الموانئ البحرية والجمارك، والشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام، والشيخ خالد بن عصام القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني في الشارقة، والشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، والشيخ محمد بن حميد القاسمي رئيس دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية، والشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية بعجمان، والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان، وعدد من الشيوخ وكبار المسؤولين في الدوائر المحلية، وعدد من أعيان البلاد والمواطنين والمقيمين.

وكان ديوان صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة نعى المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ سلطان بن عبدالله بن سلطان القاسمي، الذي وافته المنية صباح أمس. وفي ما يلي نص البيان: «بسم الله الرحمن الرحيم «يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي» صدق الله العظيم».

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ينعى ديوان صاحب السمو حاكم الشارقة المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ سلطان بن عبدالله بن سلطان القاسمي الذي وافته المنية صباح الأحد 18 ربيع الآخر 1441 هجرية الموافق 15 ديسمبر الجاري.

ويتقدم ديوان صاحب السمو حاكم الشارقة بصادق العزاء والمواساة إلى أهل وذوي الفقيد وعموم آل القواسم الكرام سائلاً الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، و«إنّا لله وإنّا إليه راجعون».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات