تطوير منظومة البنية التحتية لشارع مارينا البطين في أبوظبي

أطلقت بلدية مدينة أبوظبي مشروعاً يستهدف تطوير منظومة البنية التحتية في شارع «مارينا البطين» في أبوظبي، ضمن إطار حرص البلدية على تأهيل وإعادة تطوير المناطق، لتتناسب مع حركة النمو المتصاعدة في المنطقة على وجه الخصوص، وفي مدينة أبوظبي عموماً.

وأشارت البلدية أن منطقة «مارينا البطين» هي من المناطق التي تتضمن أعمالاً تطويرية متنامية وحديثة في جزيرة أبوظبي، تشمل أبنية سكنية، مرافق ترفيهية، مطاعم، فنادق، مراسي قوارب وغيرها، ومن المتوقع استكمال العديد من المشاريع التطويرية في المنطقة على المدى المتوسط، مما سيؤدي حتماً إلى زيادة الازدحام المروري، ورفع نسبة الضغط على البنية التحتية الأساسية، مما سيؤثر في نوعية الحياة لمستخدمي وقاطني المنطقة، ومن هذا المنطلق تتطلع البلدية إلى تفهم أفراد المجتمع وتقبلهم للمستجدات في منطقة المشروع، معربةً عن ثقتها بأن المشروع بعد اكتماله سينعكس إيجابياً على مستوى وجودة الحياة في المنطقة كلها.

وأضافت البلدية أن مشروع تطوير البنية التحتية في شارع مارينا البطين يشمل العديد من الأعمال، منها: تحسين ورفع كفاءة شارع منطقة مارينا البطين الحالي وتحويله إلى شارع مزدوج، وزيادة عدد حاراته، وإعادة إنشاء طبقات الرصف الإسفلتية بالكامل، وإزالة الطرق القديمة القائمة في المنطقة، وإضافة إشارة مرورية عند التقاطع الأوسط في المنطقة، وتخطيط الشوارع، وإنشاء اللوحات المرورية للشارع بكامله، وتحسين السلامة المرورية للشارع بشكل كامل، وإنشاء شبكة تصريف مياه أمطار كاملة للمنطقة، وربطها مع الشبكة الرئيسة، وإنشاء أرصفة وأعمال التجميل الطبيعي على جانبي الطريق، وإنشاء شبكة إنارة جديدة، ونقل وترحيل الخدمات القائمة (مياه، كهرباء، مياه مبردة، اتصالات، شبكات الري، وغيرها) إلى مساراتها المعتمدة ضمن شريحة خدمات منتظمة للشارع، وإضافة خدمات جديدة حسب متطلبات الجهات الخدمية، ومن ضمنها أعمال خاصة بمركز أبوظبي للمتابعة والتحكم وإنشاء مسار دراجات على جانب الطريق، وإنشاء عبارات مستقبلية لاستيعاب الحاجة المستقبلية لخدمات القسائم التطويرية في المنطقة.

ونوهت البلدية بأن مشروع إعادة تطوير وتأهيل شارع مارينا البطين تم البدء في تنفيذه في بداية شهر نوفمبر 2019، ويتوقع إنجازه بالكامل في مايو من عام 2021، مشيرةً إلى أن المنطقة بعد إنجاز المشروع ستشهد نقلة نوعية كبيرة على مستوى خدمات البنية التحتية الحديثة والمتطابقة مع سمة أبوظبي وحداثتها ورقي مرافقها، وتحقيق الانسيابية المرورية، مع المحافظة على معايير الأمن والسلامة لمستخدمي الطريق، إضافة إلى توفير أرصفة ومسارات تدعم رغبة السكان وتطلعاتهم في الترفيه، وتسهم في إسعادهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات