الإمارات تدعم مركز التكنولوجيا في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية

ساهمت دولة الإمارات في دعم تأسيس مركز الكيمياء والتكنولوجيا التابع لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في مدينة لاهاي بالمملكة الهولندية، حيث أشرفت الدكتورة حصة عبد الله العتيبة سفير الدولة لدى المملكة الهولندية والمندوب الدائم لدى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، على تسليم المساهمة.

وقالت: «إن هذه المساهمة تأتي استمراراً لدعم الدولة المستمر لعمل المؤسسات والمنظمات الدولية، مشيرة إلى حرص الدولة على الوفاء بالتزاماتها المنصوص عليها في اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية».

وأكدت العتيبة دعم الدولة للجهود الرامية إلى تحسين سبل تطبيق الاتفاقية على المستوى الدولي، والعمل على رفع قدرة المنظمة لمواكبة آخر التطورات في العلوم والتكنولوجيا بهدف التصدي لتهديدات الأسلحة الكيميائية الجديدة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات